19:25 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    تحطم الطائرة الأوكرانية في طهران (88)
    0 11
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الكندية، فرانسوا فيليب شامباين، أن 57 كنديا هم ضحايا تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران وليس 63، مشيرا إلى أن هذا الأمر "مؤسف للغاية".

    موسكو - سبوتنيك. وقال الوزير: "57 كنديا من بين ضحايا الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران وليس 63 ".

    وأشار الوزير إلى أن العالم يراقب ما ستقوم به إيران بشأن التحقيقات، معربا عن أمله بعدم عبث إيران في مكان سقوط الطائرة.

    وأكد الوزير إلى أنه تم تشكيل مجموعة تنسيق دولية بمشاركة بريطانيا وأوكرانيا والسويد بشأن هذه الكارثة.

    وطالب الوزير إيران بالسماح لفريق دولي بالدخول إلى إيران، وتفقد مكان وقوع الطائرة للمضي في التحقيقات.

    يذكر أن وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، قالت مساء الجمعة، إنه سيتم السبت الإعلان عن سبب سقوط الطائرة الأوكرانية.

    ونقلت الوكالة عن مصدر مطلع قوله إنه سيتم الإعلان عن التقرير الأولي حول سبب سقوط الطائرة الأوكرانية غدا السبت 11 يناير/ كانون الثاني.

    ورجح المصدر أنه لا يمكن التكهن بسبب سقوط الطائرة إلا بعد انتهاء اجتماع لجنة حوادث الطيران مع الخبراء الإيرانيين والأجانب، والوصول إلى نتيجة التقرير الأولي.

    وتحطمت طائرة بوينغ أوكرانية، صباح الأربعاء، أثناء قيامها برحلة من طهران إلى كييف بعد إقلاعها من مطار طهران. وأسفر الحادث عن مقتل 176 شخصا. وكانت الطائرة تقل 167 مسافرا من مواطني إيران وأوكرانيا وكندا وألمانيا والسويد وأفغانستان، إضافة إلى الطاقم المؤلف من 9 أشخاص.

    وأعلنت إيران، مساء الخميس، أنها دعت فريقا من أوكرانيا، للمساعدة في التحقيقات بشأن الطائرة المنكوبة، فيما قال الرئيس الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي، إن روحاني أكد أنه للخبراء الأوكران كل الحق في الوصول إلى البيانات الخاصة بالتحقيقات بشأن الطائرة المنكوب

    الموضوع:
    تحطم الطائرة الأوكرانية في طهران (88)

    انظر أيضا:

    ألمانيا تطالب إيران بعدم إخفاء الحقيقة في تحطم الطائرة الأوكرانية
    جعفر زادة: دعونا الدول المعنية للمشاركة بالتحقيق في أسباب تحطم الطائرة الأوكرانية
    الناتو: نرجح سقوط الطائرة الأوكرانية بصاروخ إيراني
    إيران تعلن غدا سبب سقوط الطائرة الأوكرانية
    الكلمات الدلالية:
    كندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook