00:31 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 64
    تابعنا عبر

    خرجت تظاهرات، اليوم السبت، في طهران مطالبة بمحاسبة المسؤولين عن إسقاط الطائرة التابعة للخطوط الأوكرانية قبل أيام.

    وبحسب وكالة "إيسنا" الإيرانية، تجمع عشرات الطلاب أمام جامعة أمير كبير، في شارع حافظ وسط العاصمة طهران، مطالبين بإقالة المسؤولين عن إسقاط الطائرة عن طريق الخطأ، والعدالة لعوائل الضحايا، كما رفعوا شعارات منددة بالحرس الثوري والرئيس حسن روحاني، محملين إياهم مسؤولية إسقاط الطائرة وعدم إعلان ذلك للشعب.

    وتحطمت طائرة "بوينغ" الأوكرانية، صباح الأربعاء الماضي، بعد دقائق من إقلاعها من مطار الإمام الخميني الدولي بطهران متوجهة إلى كييف. وأسفر الحادث عن مصرع كل من على متن الطائرة، وهم 167 راكبا من مواطني إيران وأوكرانيا وكندا وألمانيا والسويد وأفغانستان، بالإضافة إلى الطاقم المؤلف من 9 أشخاص.

    وكان مسؤولون أمريكيون وأوروبيون قالوا، بوقت سابق، إنهم يعتقدوا أن الطائرة الأوكرانية المنكوبة تم إسقاطها بصاروخ.

    وأقر قائد القوة الجو فضائية بالحرس الثوري الإيراني، العميد أمير علي حاجي زادة، اليوم، بمسؤولية الحرس عن سقوط الطائرة بقصفها عن طريق الخطأ، وأكد أن الواقعة حدثت في أجواء التأهب لحرب غير مسبوقة مع الولايات المتحدة.

    وتابع: "واشنطن تتحمل مسؤولية جزئية عن كارثة تحطم الطائرة الأوكرانية بتصعيدها حالة التوتر بالمنطقة وتهديداتها لنا واغتيالها (القائد السابق بالحرس قاسم) سليماني".

    ووجه المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران، علي خامنئي، اليوم السبت، بإجراء تحقيق شفاف في الحادث ومصارحة الإيرانيين ووسائل الإعلام بالنتائج.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik