20:00 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، اليوم الاثنين، إن بلاده تضع أمن سفارتها في طهران قيد المراجعة، بعد أن ألقت إيران القبض لفترة وجيزة على السفير البريطاني.

    ونقلت وكالة "رويترز" عن راب، قوله أمام البرلمان: "بالنظر إلى التعامل مع السفير، فإننا نبقي الإجراءات الأمنية للسفارة قيد المراجعة"، واصفا عملية الاعتقال بأنها انتهاك صارخ للقانون الدولي.

    كما ذكر راب إن الوحدة عبر الأطلسي بشأن إيران مهمة حتى تتلقى البلاد نفس الرسائل من بريطانيا وأوروبا والولايات المتحدة، لافتا إلى أنه "حان الوقت لتنخرط إيران في الدبلوماسية".

    وقال متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، في وقت سابق من اليوم، إن بريطانيا استدعت السفير الإيراني في لندن، لإبداء اعتراضاتها القوية على احتجاز السفير البريطاني في طهران لفترة وجيزة يوم السبت.

    ونقلت وكالة "رويترز" عن المتحدث، اليوم الاثنين، قوله: "هذا انتهاك غير مقبول لاتفاقية فيينا ويجب التحقيق في الأمر".

    وأضاف: "نسعى للحصول على تأكيدات من الحكومة الإيرانية بأن هذا لن يحدث مرة أخرى أبدا".

    وقال المتحدث: "وزارة الخارجية استدعت السفير الإيراني اليوم لتقديم اعتراضاتنا القوية".

    انظر أيضا:

    بعد توقيف السفير البريطاني.. أمريكا: إيران "سيئة السمعة"
    جونسون وميركل يدينان احتجاز السفير البريطاني في طهران في اتصال هاتفي
    إيران تكشف ملابسات توقيف السفير البريطاني خلال التظاهرات الاحتجاجية
    الخارجية الإيرانية تستدعي السفير البريطاني وتسلمه مذكرة احتجاج شديدة اللهجة
    عراقجي يوضح: طهران لم تعتقل السفير البريطاني
    الكلمات الدلالية:
    إيران, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik