00:56 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    قال رجل دين إيراني بارز، اليوم الثلاثاء، إنه من الأفضل إبعاد السفير البريطاني في طهران روب ماكير عن البلاد، وإلا مزقه أنصار القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني "إربا".

    ونقل موقع "إصلاحات" الإخباري، عن إمام جمعة مشهد آية الله أحمد علم ‌الهدي، قوله إن "طرد السفير البريطاني إذا حدث فيأتي إكراما ومحبة له، لو وقع هذا الشخص بيد قوات قاسم سليماني لكانت أكبر قطعة ستبقى منه هي أذنه".

    وكان المتحدث باسم السلطة‌ القضائية في إيران، غلام حسن إسماعيلي، أعلن في وقت سابق اليوم، أن السفير البريطاني في طهران شخص غير مرغوب فيه، والقوانين الدولية تستدعي طرده من البلاد.

    وأضاف إسماعيلي أن "حضور السفير البريطاني في أماكن التجمعات لإعداد الأفلام والصور، هو تحرك استفزازي مرفوض"، مشددا على أن إيران "لن تجامل أحدا في حماية أمنها القومي حتى لو كان يتمتع بحصانة دبلوماسية".

    وسبق أن احتجزت السلطات الإيرانية السفير البريطاني، مساء السبت، لعدة ساعات لمشاركته في "تحركات مشبوهة" أمام جامعة أمير كبير، أثناء وجوده وسط حشد من المتظاهرين المحتجين على إسقاط إيران بالخطأ طائرة ركاب أوكرانية من طراز "بوينغ 737-800" قرب طهران، فجر 8 يناير/ كانون الثاني، في كارثة أودت بحياة 176 شخصا.

    من جهتها، استدعت الخارجية الإيرانية السفير البريطاني، على خلفية مشاركته في الاحتجاجات المناهضة لحكومة البلاد، مبررة استدعاءه "بسلوكه المخالف للأعراف خلال المشاركة في تجمع غير قانوني مساء يوم أمس وسط العاصمة طهران".

    انظر أيضا:

    بعد اعتراف إيران بإسقاط الطائرة... رئيس أوكرانيا: ننتظر دفع التعويضات
    أوكرانيا تعلن جنسيات ضحايا طائرتها المنكوبة في إيران
    أوكرانيا تعرض لقطات من عمليات البحث في مكان تحطم الطائرة في إيران
    أوكرانيا: لا يوجد أساس لاعتبار تحطم طائرتنا في إيران "عملا إرهابيا"
    أوكرانيا: إيران تعهدت بتسليم الصندوقين الأسودين لكييف
    الكلمات الدلالية:
    مظاهرات إيران, السفير البريطاني, بريطانيا, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik