13:17 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية التركي إن رفض حفتر التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار "أغضب الروس".

    وقال تشاووش أوغلو في مقابلة مع قناة "سي إن إن ترك": "لم يكن هناك وقف لإطلاق النار بسبب موقف حفتر السلبي. كان هناك اختلاف في الرأي حول الترجمة العربية للنص. وكانت هناك مفاوضات حول النص الإنجليزي".

    وأضاف: "بعد الوصول إلى هذه النقطة، طلب حفتر من الروس بعض الوقت. ثم قال "امنحنا وقتًا حتى صباح الغد". وعرفنا أنهم غادروا روسيا في الصباح".

    وتابع: "لم تكن هناك مشكلة في محتوى النص. قالوا يومين، لنرى ما سيحدث غدًا". "على الرغم من وجود توافق في الآراء بشأن النص، فإن انطباعنا بعد عدم التوقيع هو أن حفتر يبحث عن حل عسكري بدلاً من الحل السياسي".

    وأضاف الوزير التركي: "آمل ألا يخرقوا وقف إطلاق النار في الفترة المقبلة. لقد اختبرنا هذا كثيرًا في سوريا. نأمل أن لا يتحول الوضع إلى صراع، كما حدث من قبل. هناك اتفاقية ثنائية وقعناها مع الحكومة الليبية وقعناها الآن. وهناك تبادل المعلومات في ذلك. وهناك تدريب. وهناك أنشطة تدريبية بين الجنود. وبصرف النظر عن ذلك، فإن عملنا هو تنفيذ وقف لإطلاق النار وإنهاء الصراعات".

    وأضاف مولود تشاووش أوغلو: ينبغي أن يستمر وقف إطلاق النار لكي ينجح مؤتمر برلين.

    وقالت تركيا اليوم الأربعاء إن "من السابق لأوانه القطع بما إذا كان وقف إطلاق النار في ليبيا قد انهار بعدما رفض خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) توقيع اتفاق هدنة ملزم خلال محادثات أجريت هذا الأسبوع".

    انظر أيضا:

    الرئاسة التركية: أردوغان وترامب ناقشا الوضع في ليبيا
    روسيا تقول إن حفتر يستشير حلفاءه وتركيا تهدد وألمانيا تستعد لمؤتمر حول ليبيا
    البرلمان العربي: إرسال قوات تركية إلى ليبيا انتهاك صارخ للقانون الدولي
    المشري: مسودة بيان مؤتمر برلين حول ليبيا تتضمن العمل ضمن 3 مسارات
    تركيا: لا ننوي احتلال ليبيا أو الانسحاب منها
    حكومة الوفاق تكشف عن شخص "عرقل" توقيع اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا
    إيطاليا: نأمل أن يوافق حفتر على توقيع اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا
    الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي يشارك في مؤتمر برلين حول ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    وقف إطلاق نار, حفتر, ليبيا, مولود جاويش أوغلو, تشاويش أوغلو, جاويش أوغلو, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik