04:10 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف التقرير النهائي للجنة الطيران الدولية أن سبب انزلاق طائرة "بوينغ" لشركة "يو تي إير" إلى نهر في سوتشي، في عام 2018 ، يعود إلى تجاهل الطاقم لتحذيرات الأنظمة على متن الطائرة والهبوط على مدرج غير مناسب.

    موسكو - سبوتنيك. وجاء في تقرير اللجنة، اليوم الخميس: "أدت العوامل التالية إلى تدحرج الطائرة خارج المدرج وتدميرها واشتعال حريق: تجاهل متكرر من قبل الطاقم لتحذيرات الأنظمة المحمولة جوا حول تغيير قص (اتجاه) الرياح ، حيث دخل القص الأفقي (من الرياح الأمامية إلى الرياح الخلفية) على ارتفاع منخفض، أدى إلى هبوط الطائرة على بعد 1285 مترا من طرف مدخل المدرج (على بعد 385 مترا من المنطقة المخصصة للهبوط) بسرعة متزايدة للأداة وبدفع من الريح الخلفية".

    وخلص التقرير إلى القول: "تم الهبوط على المدرج، ذي متوسط معامل احتكاك معياري، وفقا للحسابات، أقل من 0.3 ، وهو لم يسمح بتنفيذ عملية الهبوط وفقا للوائح التنظيمية الحالية".

    يذكر أنه في أيلول/ سبتمبر 2018، هبطت طائرة من طراز "بوينغ 737-800 لشركة "يو تي إير"، بعد رحلة موسكو-سوتشي، وتدحرجت من المدرج، بعد الهبوط، إلى مجرى النهر. 

    ونتيجة لذلك، كسرت العربة السفلى وجناح الطائرة، واشتعل المحرك الأيسر، وكان على متن الطائرة 164 راكبا وستة من أفراد الطاقم. وأصيب 18 شخصا بجروح. لم تكن هناك وفيات بين الركاب وأفراد الطاقم، لكن أحد موظفي المطار مات لاحقا متأثراً بالصدمة.

    انظر أيضا:

    بالفيديو...انزلاق طائرة ركاب تركية باتجاه البحر الأسود
    شاهد... أول فيديو من داخل الطائرة التركية بعد انزلاقها باتجاه البحر
    بالفيديو... انزلاق طائرة على مدرج مطار بإندونيسيا وإجلاء ركابها
    إغلاق جزئي لمطار في طوكيو بعد انزلاق طائرة على المدرج
    الكلمات الدلالية:
    طائرة ركاب, سوتشي, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik