07:16 GMT29 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    علقت نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية الشهيرة، كيم كارداشيان وست، على "التغيير الكامل" الذي تسعى لإحداثه في حياتها، واصفة إنه "حقق شغفها".

    وتحدثت كيم كارداشيان في تصريحات نقلتها مجلة "إي" المعنية بأخبار المشاهير، عن تغيير حياتها بصورة كاملة من الاهتمام بمنتجات الجمال والموضة، إلى دراسة القانون.

    وأعلنت كيم كارداشيان إنهاء عامها الأول في دراسة القانون، ووصفت بأنه "مشروع العدالة" الذي تسعى لأن تعممه حقق أمانيها وشغفها الحقيقي في الحياة.

    وتستعد كيم كارداشيان لعرض فيلم وثائقي جديد عن نشاطها في المساهمة لإصلاح نظام العدالة الجنائية.

    ومن المقرر أن يعرض فيلم "كيم كارداشيان وست: ذا جاستيس بروجكت" لأول مرة على شبكة "أوكسجين" للبث في الخامس من أبريل/نيسان.

    ويظهر في الفيلم الذي تصل مدته إلى ساعتين، كيم كارداشيان وهي تزور سجونا وتعمل مع خبراء قانونيين لبحث أربع حالات لأشخاص يعتقدون أن الأحكام الصادرة بحقهم كانت ظالمة.

    من جانبها، قالت صحيفة "يو إس أيه توداي" الأمريكية إن كيم كارداشيان، باتت مهتمة بإصلاح العدالة الجنائية حاليا، بعدما تركت بصورة كبيرة على منتجات الجمال والموضة.

    ونقلت الصحيفة الأمريكية عن كيم كارداشيان ردها حول ما يردده البعض أنها تتجه لدراسة القانون من أجل "الشهرة" فقط.

    وقالت كيم كارداشيان: "أنا مهتمة بدراسة القانون، لأنه بات قضية حياتي، وليس لي أي أهداف دعائية من وراء ذلك الأمر".

    وتابعت قائلة

    "أنا أصبحت معتادة على الانتقاد، لذلك فلا شيء يمكنه أن يزعجني".

    وأضافت كيم كارداشيان، 39 عاما "أركز بالفعل على القضايا والناس... لا أفعل ذلك بغرض الدعاية فأنا أهتم بحق".

    وقالت نجمة تلفزيون الواقع:

    "أواظب حاليا على دراسة القانون يوميا، حيث أدرس نحو 20 ساعة أسبوعيا، واستكملت عامي الأول في الدراسة ببرنامج التدريب الذي تبلغ مدته 4 سنوات في ولاية كاليفورنيا".

    وأضافت "من المقرر أن أخوض اختبار مزاولة المحاماة في عام 2022.

    ونقلت وكالة "رويترز" عن فينس ديبيرسيو أحد المنتجين التنفيذيين لفيلم "ذا جاستيس بروجكت" إن كيم كارداشيان "تجازف كثيرا" بالدفاع عن إطلاق سراح السجناء.

    وقال ديبيرسيو "إنها شخصية معروفة على مستوى البلاد ولديها علامة تجارية كبيرة. من الممكن أن يخرج أحدهم من السجن ويكون قد ارتكب فعلة شنيعة لكن كيم على استعداد للمجازفة".

    وفي 2018، نجحت وست في الضغط على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لتخفيف عقوبة السجن مدى الحياة بحق امرأة عمرها 63 عاما في ولاية تنيسي وأدانها القضاء بإحدى جرائم المخدرات.

    ​وفي مطلع 2019، ساهمت وست في العفو عن امرأة أخرى من تنيسي بعد إدانتها بقتل رجل دفع المال لممارسة الجنس معها عندما كانت في مرحلة المراهقة.

    وتأمل وست أن يقنع الفيلم المشاهدين بأن البعض يستحقون فرصة أخرى حتى إذا تورطوا في إحدى جرائم العنف.

    وقالت كيم كارداشيان "ليست لديكم فكرة عن البديل وما أدى بهم إلى هذه القرارات... أتمنى أن يصبح الناس أكثر عطفا".

    انظر أيضا:

    مشاهير في الـ"هالوين".. إطلالة بـ"القناع" من جيجي حديد وكيم كارداشيان تلجأ إلى "الفوتوشوب" (صور)
    كيم كارداشيان تلجأ إلى حيلة ذكية لتختفي عن أعين الطامعين فيها
    كيم كارداشيان تهدد شقيقتها "كورتني"
    كيم كارداشيان تعترف بخضوعها لخمس عمليات تجميل لإصلاح "مناطق متضررة" في جسدها
    هدية بأكثر من نصف مليون دولار من كيم كارداشيان لطفلتها ذات الـ6 أعوام
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, أخبار منوعات, عائلة كارداشيان, القانون, كيم كارداشيان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook