23:25 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    حذر الأمين العام للأمم المتحدة من حرب أهلية واسعة النطاق في ليبيا، مؤكدا أن مذكرة مؤتمر برلين ستقترح آلية ملموسة للمراقبة.

    القاهرة -سبوتنيك. وتابع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أنه يجب اتخاذ إجراء حاسم لتجنب ذلك.

    وقال غوتيريش، في كلمته خلال مؤتمر برلين اليوم الأحد لمناقشة الأزمة الليبية، "إننا نواجه خطر تصعيد إقليمي. وأعتقد أنه يمكن إنهاء الأزمة الليبية بالحل العسكري. لقد حان الوقت لاتخاذ إجراء فوري وحاسم لمنع نشوب حرب أهلية واسعة النطاق".

    وأشار إلى أن "مثل هذا الصراع يمكن أن يؤدي إلى كابوس إنساني ويجعل ليبيا عرضة للانقسام الدائم"، داعيا كافة المهتمين بالأزمة الليبية لدعم وقف إطلاق النار.

    وأكد الأمين العام للأمم المتحدة أن بيان مؤتمر برلين سيتضمن "آلية مراقبة لقرارات المؤتمر ومتابعة تنفيذها".

    وتعاني ليبيا التي لديها أكبر احتياطات نفط في القارة الأفريقية، من العنف وصراعات السلطة منذ سقوط معمر القذافي، في 2011 ، في أعقاب انتفاضة شعبية وتدخل عسكري قادته فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة.

    وتشن قوات الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر والتي تقع معظم الحقول النفطية تحت سيطرة قواته، في أبريل/نيسان 2019 هجوما باتجاه طرابلس للسيطرة عليها.

    وتقول الأمم المتحدة إنّ أكثر من 280 شخصا قتلوا إضافة إلى أكثر من ألفي مقاتل، فضلا عن نزوح 146 ألفا، ولا يزال اتفاق وقف إطلاق النار وفق المبادرة التركية - الروسية الذي بدأ الأسبوع الماضي، ساريا رغم تبادل الطرفان اتهامات بخرقه.

    انظر أيضا:

    ليبيا بين سندان النزاعات الداخلية ومطرقة المصالح الدولية
    ليبيا... قبائل برقة تهدد بالإغلاق الكلي لآبار النفط وحمل السلاح ضد القوات الأجنبية
    "النفط الليبية": قوات شرق ليبيا أغلقت خط أنابيب الحمادة- الزاوية
    بوغدانوف: هناك أطراف في ليبيا تريد زعزة اتفاق الهدنة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook