16:48 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    منتدى "دافوس 2020" (14)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حثت الناشطة السويدية الشابة، غريتا تونبرغ، التي ألهمت جيلا جديدا من الناشطين لحضور المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس هذا العام، زعماء العالم، اليوم الثلاثاء، على الاستماع إلى صوت الشباب.

    وقالت الناشطة البيئية، البالغة من العمر 16 عاما: "لست بالشخص الذي يمكن أن يشكو من عدم الاستماع إليه"، مثيرة ضحكات من جانب مستمعيها في جلسة نقاشية بعنوان "شق طريق مستدام نحو مستقبل مشترك" في اليوم الأول من المنتدى السنوي.

    وأضافت تونبرغ: "علم وصوت الشباب ليس محور النقاش، لكن ينبغي أن يكون كذلك".

    ووجهت غريتا تونبرغ، في كلمتها بمنتدى دافوس، اللوم إلى قادة العالم لعدم بذلهم "أي شيء في الأساس" للحد من انبعاثات الكربون، على الرغم من ظهور أدلة تنذر بحدوث كارثة مناخية بسبب هذا، بحسب شبكة "سي إن إن" الأمريكية.

    وقالت تونبرغ، قبل ساعات فقط من ظهور الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في الاجتماع السنوي للنخبة السياسية والمالية والتجارية في العالم، إن "الوعي بأزمة المناخ ارتفع في العالم، ولكن في جوانب أخرى لم يحدث تغيير كبير".

    وعند سؤالها حول ما ترغب به أن يتحقق بالمستقبل، قالت غريتا تونبرغ "أن نبدأ في الاستماع إلى العلم، وأن نبدأ في التعامل مع هذه الأزمة على أنها الأزمة الحالية".

    كما كشفت تونبرغ في المنتدى، أنها قضت عاما في محاولة نشر نتائج تقرير اللجنة الحكومية الدولية، حول تغير المناخ لعام 2018، الذي يبين أن الدول لا يمكنها إطلاق سوى 420 غيغا طن من ثاني أكسيد الكربون، من أجل الحصول على أفضل فرصة للحفاظ على ارتفاع درجات الحرارة العالمية إلى أقل من 1.5 درجة، والتي سيتم بلوغها في غضون 8 سنوات ونصف تقريبا من الآن.

    وقالت تونبرغ لزعماء العالم:

    "لا أعتقد أنني رأيت منفذا إعلاميا واحدا أو شخصا في السلطة ينقل ما جاء في التقرير، أعلم أنكم لا تريديون الإبلاغ عن هذا، وأعلم أنكم لا تريدون التحدث عن هذا، ولكني أؤكد لكم أنني سأواصل تكرار هذه الأرقام حتى تتحدثون عنها".

    وسافر العديد من النشطاء الشبان إلى منتجع دافوس السويسري هذا العام، سيرا على خطى تونبري.

    ومن بين "أبطال المناخ" الذين يحتفي بهم المنتدى، الباحث الأيرلندي الشاب، فيون فيريرا، الذي ابتكر حلا لمنع وصول قطع البلاستيك الصغيرة إلى المحيطات.

    ومن بينهم أيضا الناشطة من جنوب أفريقيا، أياكا ميليثافا (17 عاما) والكندية أوتام ببلتييه، الناشطة في مجال الحفاظ على المياه منذ أن كان عمرها 8 سنوات.

    وقالت تونبرغ: "الأمر يتعلق بنا وبالأجيال القادمة وبمن تأثروا في وقتنا هذا". وأضافت "ينبغي أن نُدخل العلم في النقاش".

    وكانت غريتا تونبرغ، فازت بلقب "شخصية عام 2019" من جانب محرري مجلة "تايم" الأمريكية. 

    الموضوع:
    منتدى "دافوس 2020" (14)

    انظر أيضا:

    بالصور... ناشطة سويدية مراهقة تقرر الإبحار إلى أمريكا لحضور قمة المناخ
    ماذا فعلت غريتا تونبرغ بحسابها في "تويتر" بعد كلمة بوتين؟
    مجلة "التايمز" اختارت الناشطة غريتا تونبرغ شخصية العام 2019
    كيف ردت غريتا تونبرغ على سخرية ترامب منها بعد فوزها بلقب "شخصية العام"؟
    بعد فوزها بلقب "شخصية العام"... غريتا تونبرغ: أحتاج لاستراحة
    الكلمات الدلالية:
    تلوث البيئة, البيئة, تغير المناخ, المناخ, العالم, سويسرا, منتدى دافوس, منتدى دافوس, شخصية العام, تايم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook