05:08 GMT29 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    اتفاقية برلين (44)
    0 10
    تابعنا عبر

    أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش عن أمله باجتماع اللجنة العسكرية المشتركة حول ليبيا "5 + 5" في 28 يناير/ كانون الثاني.

    وقال غوتيريش: "هذا العمل سيستمر بصيغة لجنة عسكرية مشتركة تضم خمسة ممثلين من كل جانب. ونأمل أن تتمكن (اللجنة) من عقد الاجتماع الأول يوم الثلاثاء المقبل".

    وكان أعضاء مجلس الأمن الدولي حثوا أطراف النزاع بليبيا، للعمل بشكل بناء في إطار اللجنة العسكرية المشتركة "5 + 5"، لتحقيق وقف لإطلاق النار في البلاد.

    وقال ممثل فيتنام بمجلس الأمن الدولي، دانغ دين كوي، الذي تترأس بلاده رئاسة المجلس: "إن "الأمين العام للأمم المتحدة أطلع أعضاء مجلس الأمن على  نتائج  أعمال مؤتمر  برلين حول ليبيا "، مشيرا إلى أن" أعضاء مجلس الأمن رحبوا بالنتائج التي حققها الزعماء الدوليون في هذا المؤتمر".

    وأضاف أن "أعضاء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة دعوا الأطراف الليبية إلى المشاركة البناءة في عمل اللجنة العسكرية المشتركة "5 + 5"، من أجل إبرام اتفاق لوقف إطلاق النار في أقرب وقت ممكن".

    واستضافت العاصمة الألمانية برلين، يوم الأحد الماضي، مؤتمرا دوليا حول ليبيا بمشاركة روسيا والولايات المتحدة الأمريكية وتركيا ومصر والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ودول أخرى. وحضور رئيس وزراء حكومة الوفاق الوطني، فايز السراج، وقائد الجيش الوطني الليبي، خليفة حفتر، رغم أنه لم يكن بالإمكان مرة أخرى، تنظيم محادثات مباشرة بينهما.

    وأصدر المشاركون بيانا ختاميا دعوا فيه إلى تعزيز الهدنة في البلاد، ووقف الهجمات على منشآت النفط وتشكيل قوات عسكرية ليبية موحدة، وحظر توريد السلاح إلى ليبيا.

    وأتى مؤتمر برلين بعد أيام من اجتماع عقد في موسكو تناول الموضوع الليبي بمشاركة ممثلين عن روسيا وتركيا.

    الموضوع:
    اتفاقية برلين (44)

    انظر أيضا:

    اتفاق جزائري فرنسي على ضرورة تفعيل وقف إطلاق النار في ليبيا
    "الوطنية للنفط" في ليبيا: لا يمكن اسئناف العمل إلا بإنهاء "الإقفالات غير القانونية"
    ليبيا والإرهاب يتصدران مباحثات السيسي وجونسون
    دوغريك: الأمم المتحدة ليس لديها القدرة الكافية لمراقبة وقف إطلاق النار في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    الحرب في ليبيا, أنطونيو غوتيريش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook