03:12 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكد المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، بهروز كمالوندي، عزم طهران مواصلة تطوير برنامجها النووي، رغم العقوبات الأمريكية الجديدة الموقعة على الهيئة.

    طهران - سبوتنيك. وقال كمالوندي: "وضع الأفراد على قائمة العقوبات المزعومة، بما في ذلك رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، هو لعبة سياسية من جانب الولايات المتحدة، ويعكس عجزها، ولا معنى له".

    وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، في وقت سابق اليوم، عن عقوبات جديدة ضد رئيس المنظمة، فيما أخبر المتحدث وكالة الأنباء الإيرانية "فارس"، أن طهران عازمة على مواصلة برنامجها النووي بكامل قوته، واصفًا العقوبات الأمريكية الجديدة بأنها "لعبة أطفال".

    وأضاف كمالوندي:

    مثل هذه الإجراءات لن يكون لها أي تأثير على برنامجنا النووي، وسيستمر العمل النووي السلمي لطهران بكامل قوته بناءً على احتياجات إيران.

    وجاء في بيان وزارة الخزانة الأمريكية: "الآن تم تجميد أصولها [منظمة الطاقة الذرية الإيرانية] في الولايات المتحدة، وفقا للقواعد العامة. بالإضافة إلى ذلك، تخضع أية معاملات مع أطراف ثالثة لعقوبات ثانوية".

    ومن جانبه أعلن المبعوث الأمريكي الخاص للملف الإيراني، بريان هوك، اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة ستمدد استثناءات العقوبات لأربعة مشاريع نووية في إيران، لمدة 60 يوما.

    وأعلنت طهران في الخامس من كانون الثاني/ يناير الجاري، الخطوة الخامسة والأخيرة من خطوات تخفيض التزاماتها ضمن الاتفاق النووي الموقع في 2015، موضحة أنها رفعت كل القيود على عملياتها النووية، بما في ذلك ما يتعلق بتخصيب اليورانيوم، وذلك بعد يومين من اغتيال قاسم سليماني، القائد الأبرز بالحرس الثوري الإيراني، بغارة أميركية ببغداد.

    كما وأكدت أنها لم تعد ملزمة بأية اتفاقيات أو قيود حول عملياتها النووية، بما في ذلك قدرة التخصيب، ونسبة التخصيب، وكمية المواد المخصبة، والبحث والتطوير، كما لم تعد ملزمة بتحديد عدد أجهزة الطرد المركزي المشغلة في المفاعلات النووية في البلاد.

    يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أعلن في أيار/ مايو 2018، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الكبرى مع إيران عام 2015، وإعادة فرض العقوبات على طهران، لافتاً أنّ الاتفاق لا يمنع من نشاط إيران المزعزع في المنطقة.

    انظر أيضا:

    أوليانوف: اجتماع اللجنة الخماسية بشأن البرنامج النووي الإيراني قد يعقد بداية ديسمبر
    إيران تعرب عن قلقها من "البرنامج النووي الإماراتي والسعودي"
    في حالة عدم التزام الآخرين... عراقجي: البرنامج النووي الإيراني سيعود بكامل قوته
    الكلمات الدلالية:
    عقوبات, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook