13:21 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نائب الرئيس الفنزويلي دلسي رودريغز، اليوم الجمعة، التحضير لعقد اجتماع جديد للجنة الحكومية الدولية الثنائية، معربا عن تقديره للدعوة التي وجهتها له فنزويلا.

    كاراكاس - سبوتنيك. وقال لافروف في افتتاح اللقاء: "لدينا علاقات وثيقة للغاية مع فنزويلا على جميع الأصعدة". مؤكداً على أن أي حديث عن تغيير قسري للسلطة في فنزويلا يعتبر أمر "غير مقبول".

    ونوه في هذا الصدد الوزير الروسي أن: "الولايات المتحدة تحاول إملاء شروطها على الدول الأخرى، ونشر تشريعاتها خارج الحدود الإقليمية".

    وأشار لافروف إلى ضرورة بدء الرئيسين المشاركين في اللجنة الحكومية الدولية الروسية الفنزويلية (الجانب الروسي هو نائب رئيس الوزراء يوري بوريسوف) الاستعدادات لعقد اجتماع جديد "تماشيا مع اتفاقات رئيسينا".

    ولفت وزير الخارجية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يجتمع بنظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو، بانتظام.

    وأوضح لافروف، أنه تم اتخاذ قرارات هامة بشأن زيادة تطوير الشراكة بين البلدين، كما حددت أشكال وآليات جديدة، تهدف إلى حماية التعاون الاقتصادي لموسكو وكاراكاس من سياسة العقوبات التي تنتهجها واشنطن.

    ويشار إلى أنه، وفي نفس السياق، تم عقد الاجتماع الأخير للجنة الحكومية الدولية بين روسيا وفنزويلا بالعاصمة موسكو 5 أبريل/نيسان 2019، وبعد ذلك زار نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف، العاصمة كاراكاس في تشرين الأول/أكتوبر من العام نفسه.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook