00:37 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    132
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الثلاثاء، أن "شعوب المنطقة استنكرت العمل الإرهابي الأمريكي باغتيال قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني".

    وقال ظريف، في تصريحات خلال مشاركته في مسيرات الاحتفاء بالذكرى الـ 41 لانتصار الثورة الإسلامية الإيرانية، "لقد مضى 40 يوما على العمل الإرهابي الذي ارتكبته أمريكا باغتيال القائد سليماني وهو عمل استنكره شعبنا وشعوب المنطقة"، وذلك حسب وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية "إرنا".

    وأضاف "إن ما أقدم عليه ترامب أثبت مرة أخرى للعالم كله بأن أمريكا مخطئة تجاه الثورة الإسلامية منذ 41 عاما ومازالت ترتكب الخطأ وهو خطأ جعل شعبنا يقف موحدا أمامه".

    من جهة أخرى، أشار ظريف إلى أهداف زيارته المرتقبة إلى المانيا للمشاركة في المؤتمر الأمني في ميونيخ، وقال إن "الهدف من الزيارة هو طرح وجهات نظر الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتبيين الخطر الذي تشكله سياسات أمريكا على المنطقة".

    وانطلقت في مختلف أنحاء إيران صباح اليوم الثلاثاء، مسيرات ضخمة احتفاء بالذكرى السنوية الـ41 لانتصار الثورة الإسلامية في 11 فبراير/ شباط عام 1979، يأتي ذلك تزامنا مع أربعينية قائد فيلق القدس الراحل قاسم سليماني، حيث ستحيي الجماهير ذكرى اغتياله من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وذلك فجر الجمعة 3 كانون الثاني /يناير الماضي في محيط مطار بغداد مع نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبومهدي المهندس وعدد من رفاقهما.

    انظر أيضا:

    مئات الآلاف من الإيرانيين خرجوا تأييدا للثورة الإسلامية
    الحكومة الإيرانية: فرض عقوبات على المرشد الأعلى للثورة الإسلامية إهانة للشعب الإيراني
    الحرس الثوري: سنثأر لسليماني في شتى أنحاء العالم الإسلامي
    نادي "الشرق": السفير الإيراني لدى روسيا يتحدث عن الذكرى الـ36 للثورة الإسلامية في إيران
    الخامنئي: هناك محاولات لتشويه الخميني والثورة الإسلامية
    الكلمات الدلالية:
    الثورة الإيرانية, اغتيال قاسم سليماني, محمد جواد ظريف, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook