05:21 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم السبت، إن روسيا لديها علاقات جيدة جدا مع تركيا ولكن ذلك لا يعني أن نتفق على كل شئ.

    وأضاف لافروف خلال كلمته في مؤتمر ميونخ للأمن، "بشكل عام، أعتقد أنه لا يمكن أن يكون هناك اتفاق كامل على أي قضية في العلاقات بين أي دولتين".

    وتابع قائلا "إذا كان هذا موجودا، فربما يشير ذلك إلى بعض الضغوط التي ينتج عنها مثل هذا التوافق".

    أوضح لافروف أن "روسيا وتركيا تواصلان اتصالاتهما حول إدلب وتحاولان إيجاد طرق لتنفيذ الاتفاقيات".

    وأشار لافروف إلى أن "الاتصالات بين روسيا وتركيا تجري على مستوى الخبراء والدبلوماسيين والعسكريين والأجهزة الأمنية من أجل إيجاد طرق لتنفيذ اتفاقات إدلب".

    وأكد الوزير الروسي أنه "ستجري اتصالات منتظمة الأسبوع المقبل".

    ولفت إلى أن "روسيا تؤكد على الحل السلمي للأزمة السورية استنادا لتفاهمات أستانا وقرارات الأمم المتحدة".

    وشدد لافروف على أن "الانتصار على الجماعات الإرهابية في إدلب أمر حتمي".

    وتطرق لافروف في كلمته إلى الشأن الليبي، بقوله "نريد أن تكون ليبيا موحدة وأن لا يتم تدميرها، إنه لا بد من احترام المواثيق الدولية وعدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول".

    وعن حلف "الناتو"، حذر لافروف من توسع الناتو باتجاه الحدود الروسية، لأن ذلك من شأنه أن يزيد التوتر في المنطقة".

    انظر أيضا:

    ريابكوف: لا يوجد حديث حول اجتماع لافروف وبومبيو في مؤتمر ميونيخ حول الأمن
    لافروف والصفدي يبحثان سوريا والتسوية الفلسطينية الإسرائيلية في 19 فبراير بموسكو
    لافروف في اتصال مع ماس: بدون التوافق بين الأطراف الليبية لن تنجح أي مبادرة دولية
    لقاء قصير يجمع لافروف وبومبيو في ميونيخ
    الخارجية الروسية: لافروف يلتقي نظيره التركي في ميونخ يوم الأحد المقبل
    الكلمات الدلالية:
    لافروف, الناتو, ليبيا, سوريا, إدلب, تركيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook