08:01 GMT29 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأثيوبي جيدو أندراجاشيو إن بلاده حققت تقدما في المفاوضات مع مصر والسودان بشأن النهضة، لكن هناك قضايا عالقة ما زالت بحاجة إلى مفاوضات حولها.

    القاهرة- سبوتنيك. وأوضح أندراجاشيو خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء،  "نثمن دور الولايات المتحدة الإيجابي في المفاوضات حول سد النهضة، حققنا تقدما في مسائل عديدة خلال المفاوضات مع مصر والسودان، لكن ما زالت هناك قضايا عالقة تحتاج إلى التفاوض".

    وأضاف الوزير الأثيوبي "تأمل أثيوبيا أن تتوصل لاتفاق، نحن لنا نفس المياه والحلول تتمثل في أن يفهم كل بلد مصالح البلد الآخر"، مؤكدا "نحن مستمرون في المفاوضات ونأمل في التوصل إلى اتفاق".

    وتوقع وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اتفاقا نهائيا وعادلا حول سد النهضة، يراعي مصالح مصر ويحمي حقوقها المائية ويبعث برسالة طمأنة للشعب المصري.

    وقال شكري، في حوار مع وكالة أنباء الشرق الأوسط، السبت الماضي، إن الاتفاق النهائي سيراعى أيضا مصالح إثيوبيا والسودان". وذلك بعد الجولة الأخيرة من المفاوضات التى عقدت يومى 12 و13 فبراير/ شباط الجارى في واشنطن.

    وأضاف شكري، أن "المفاوضات انتهت وخلال الأسبوع القادم، حسبما أفاد به الجانب الأمريكي، سيطرح على الدول الثلاث نص نهائي، ليعرض على الحكومات ورؤساء الدول لاستخلاص مدى استعدادها لتوقيعه".

    وأردف، قائلا "لدينا كل الثقة في أن علاقات الولايات المتحدة بالدول الثلاث والروابط الاستراتيجية القائمة بينها وبين مصر ستجعل المخرج من الجانب الأمريكي متوازنا وعادلا وموضوعيا"، مثمنا اهتمام الجانب الأمريكي وخاصة الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، بالاضافة إلى من كلف بالمهمة وهو أحد الأقطاب الرئيسية فى الإدارة الأمريكية وزير الخزانة ستيفن منوشين، إلى جانب اهتمام وزير الخارجية مايك بومبيو لتأكيد اهتمام الإدارة الأمريكية بالتوصل لاتفاق".

    وبشأن الموقف السودانى فى هذه الجولة من المفاوضات، قال الوزير المصري إنه "كان هناك تطابق في موضوعات كثيرة في الموقف المصري والسوداني وهذا شيء متوقع نظرا للظروف المتماثلة المرتبطة بكونهما دولتي مصب وبالطبع في إطار العلاقة الخاصة التي تربط بين مصر والسودان".

    وأفاد الوزير بأن "الجولة السابقة من مفاوضات سد النهضة بواشنطن ركزت على الجوانب الفنية المرتبطة بالاتفاق فيما يتعلق بملء وتشغيل سد النهضة والقواعد التي تحكم مجابهة الجفاف والسنين الشحيحة في الماء، وكان هناك اتفاق على أنه تم الانتهاء من هذا الجزء وأصبح مغلقا أمام المفاوضات".

    وكانت وزارة الخارجية المصرية أعلنت اختتام جولات مفاوضات سد النهضة بين وزراء الخارجية والري في مصر والسودان وأثيوبيا، بالعاصمة الأمريكية واشنطن، بداية الشهر الجاري، مؤكدة توقيع الاتفاق النهائي بشأن سد قبل نهاية فبراير/ شباط الجاري.

    فيما نقلت وكالة الأنباء الإثيوبية "إنا" عن السفير الإثيوبي في الولايات المتحدة الإفيتسوم أريغا، قوله: "هذه الجولة من اللقاءات بين إثيوبيا والسودان ومصر حول سد النهضة انتهت أيضا دون اتفاق نهائي".

    انظر أيضا:

    إثيوبيا: محادثات سد النهضة لم تحرز تقدما والاتفاق النهائي يحتاج لمزيد من العمل
    الخارجية المصرية: توقيع الاتفاق النهائي بشأن سد النهضة قبل نهاية فبراير الجاري
    أثيوبيا: حققنا تقدما في مفاوضات سد النهضة ولكن ما زالت هناك قضايا عالقة قابلة للتفاوض
    نائب مدير مشروع سد النهضة يعلن نسبة البناء حتى الآن وموعد بداية الملء
    ختام مفاوضات سد النهضة... السعودية تنفي تطبيع العلاقات مع إسرائيل
    الكلمات الدلالية:
    مفاوضات سد النهضة, مفاوضات سد النهضة, محادثات سد النهضة, سد النهضة الإثيوبي, أخبار سد النهضة, أزمة سد النهضة, بناء سد النهضة, بناء سد النهضة, ملف سد النهضة, سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook