02:19 GMT11 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 315
    تابعنا عبر

    رفض الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء ، دعوة المعارضة التركية لبدء مفاوضات مع الرئيس السوري بشار الأسد.

    وقال أردوغان في كلمة له: "يقترح رئيس معارضتنا أن ألتقي بالأسد، لقد تحدثت مع الأسد من قبل، لكنني رأيت أن ليس لديه ضمير، سألته لماذا لم يصدر جوازات سفر للأكراد. والآن يهاجم جنودنا".

    وجاء تعليق الرئيس التركي عقب اقتراح رئيس الحزب الجمهوري الشعبي المعارض الرئيسي في تركيا، كمال كيلوغداروغلو، لاستعادة الحوار المباشر بين أنقرة ودمشق.

    وأشار أردوغان إلى أن أنقرة تخطط لتحرير نقاط المراقبة التركية من الحصار المفروض عليها من الجيش السوري، حتى نهاية الشهر الجاري.

    وأضاف أردوغان  "نطالب بوقف هجمات النظام السوري بأقرب وقت ممكن والانسحاب إلى ما وراء نقاط المراقبة التركية"، مؤكدًا "باتت المهلة التي منحناها للذين يحاصرون نقاط المراقبة التركية في إدلب على وشك الانتهاء".

    وتابع الرئيس التركي "نواجه مشكلة في المجال الجوي في سوريا، ولن نتراجع عن موقفنا في إدلب".

    يذكر أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قال في وقت سابق "إن الحكومة السورية ستدفع ثمنا باهظا، لهجومها على الجنود الأتراك في إدلب شمال غربي سوريا".

    انظر أيضا:

    مقتل 4 جنود أتراك وإصابة آخرين بهجوم في سوريا
    الدفاع التركية: مقتل 4 جنود أتراك وإصابة 9 بقصف لقوات الحكومة السورية في إدلب
    "في حالة ارتباك" جنود أتراك محاصرون في نقطة عسكرية تركية طوقها الجيش السوري... فيديو
    أردوغان: الحكومة السورية ستدفع "ثمنا باهظا" لهجومها على الجنود الأتراك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook