21:36 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، أن أمريكا وحلفاءها يتجاهلون اقتراح روسيا المتعلق بتجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى.

    الأمم المتحدة - سبوتنيك. وقال نيبينزيا، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء: "اقتراحنا بشأن تجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى على البر، والذي يشمل أيضا وضع آلية للتحقق من تطبيقه، الولايات المتحدة وحلفاؤها تضرب به عرض الحائط، بل ويقوضونه".

    وأضاف: "هذه التصرفات ليست إلا تأكيدا على أن الأسباب الحقيقية لإلغاء معاهدة حظر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى، لا تمت بصلة لموقف روسيا وتحركاتها".

    وكانت واشنطن قد أعلنت أوائل العام الجاري، انسحابها رسميا من معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى الموقعة مع الاتحاد السوفيتي عام 1987، اعتبارا من يوم 2 فبراير/ شباط الماضي، مستندة إلى انتهاكات مزعومة من قبل روسيا، التي لديها أيضا شكوك حول التزام الولايات المتحدة بالمعاهدة.

    وبعد انتهاء المعاهدة في أغسطس الماضي، أطلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقتراحا يدعو لتجميد نشر الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى في أوروبا ومناطق أخرى من العالم.

    انظر أيضا:

    بيسكوف: اختبار واشنطن لصاروخ ينتهك معاهدة التخلص من الصواريخ
    أوبراين: انسحاب أمريكا من معاهدة التخلص من الصواريخ قد يقود موسكو إلى مباحثات قريبة
    بكين: تجارب واشنطن تؤكد تخطيطها المسبق للانسحاب من معاهدة الصواريخ
    زاخاروفا ردا على أن تدمير معاهدة الصواريخ استعراض لقوة الناتو: "القوة بلا عقل تدمر كل شيء"
    الكلمات الدلالية:
    معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى, أمريكا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook