12:06 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 410
    تابعنا عبر

    قالت الرئاسة التركية إن الرئيس رجب طيب أردوغان أبلغ نظيره الروسي فلاديمير بوتين بأن كل عناصر الجيش السوري أصبحوا أهدافا وسيتم ضربهم.

    وأضافت أن أردوغان حث بوتين على ضمان أن تفي روسيا بمسؤولياتها في إدلب وتوقف هجمات القوات السورية، وذلك بعد مقتل 33 جنديا تركيا في هجمات للقوات الحكومية السورية في إدلب، وفقا لما نشره حساب التلفزيون التركي على تويتر.

     وقالت إن الرئيس التركي سيبلغ نظيره الأمريكي دونالد ترامب في اتصال هاتفي، اليوم الجمعة، بأن الدعم الشفهي فيما يتعلق بمنطقة إدلب السورية لا يكفي وأن أنقرة تتوقع دعما "فعليا".

    وأعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ناقش مع أعضاء مجلس الأمن الروسي آخر مستجدات الوضع في إدلب السورية .

    وأكد بيسكوف أنه كان يتوجب على الجيش التركي من خلال نقاطه في سوريا، السيطرة على المسلحين ومنع النشاط الإرهابي، لكنه لم يتمكن من النجاح في هذه المهمة.

    كما أكد بيسكوف: "تم خلال المناقشات الإشارة إلى أنه جرى إنشاء نقاط المراقبة التركية في منطقة خفض التصعيد في إدلب بناء على طلب من الجانب الروسي وبالتنسيق معه، ومن ضمن واجباتها [نقاط المراقبة] السيطرة على أنشطة المسلحين ومنع نشاطاتهم الإرهابية وتصرفاتهم العدائية تجاه المنشآت العسكرية الروسية، لم يتمكن الشركاء الأتراك من تنفيذ هذه الالتزامات، وذلك لأن عددا كبيرا من المسلحين خارج سيطرتهم".

    وأعلن حاكم محافظة هطاي التركية رحمي دوغان، اليوم الجمعة، ارتفاع عدد قتلى الجنود الأتراك في الهجوم الذي شنه الجيش السوري بمحافظة إدلب السورية، أمس الخميس، إلى 33 قتيلا.

    انظر أيضا:

    أردوغان سيتحدث مع زعماء أمريكا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا
    الكرملين: بوتين وأردوغان يشددان على ضرورة اتخاذ تدابير إضافية لتهدئة الوضع شمال غربي سوريا
    "الأناضول": أردوغان وبوتين يتفقان في اتصال هاتفي على عقد لقاء ثنائي في أقرب وقت ممكن
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, ضرب سوريا, رجب طيب أردوغان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook