06:58 GMT30 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    117
    تابعنا عبر

    اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن "تواجد قوات الجيش التركي في سوريا هو استجابة لمطالب الشعب السوري، وأن هذه القوات لن تخرج، مادام شعبها يطالب ببقائها".

    وقال أردوغان في مؤتمر صحفي، عقده اليوم السبت: "لم نذهب إلى سوريا بدعوة من نظام الأسد وإنما استجابة لطلب الشعب السوري ولا نية لنا بالخروج ما دام شعبها يطالبنا بالبقاء".

    وأشار أردوغان إلى أن أنقرة ليس لديها مطامع في سوريا، أو في النفط السوري، لكن سبب تواجدها هو "ضمان أمن حدودنا عبر إقامة منطقة آمنة"، بحسب "الأناضول".

    ومن جهته أكد مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، اليوم السبت، في جلسة لمجلس الأمن ناقشت التصعيد الأخير في إدلب، أن "سوريا تكافح الإرهاب على أراضيها وإدلب أرض سورية، ونظام أردوغان ضرب بعرض الحائط مبادئ حسن الجوار".

    واعتبر الجعفري أن "وجود القوات التركية بعيدا عن نقاط المراقبة، دليل على دعمها للجماعات الإرهابية، والنظام التركي حوّل نقاط المراقبة داخل الأراضي السورية إلى غرف عمليات لدعم التنظيمات الإرهابية".

    وشدد الجعفري على أن أردوغان حول الجيش التركي إلى "ذراع لتنظيم الإخوان المسلمين".

    وتشهد محافظة إدلب السورية تصعيدا خطيرا، بعد سلسلة انتهاكات نفذتها المجموعات الإرهابية، استهدفت خلالها نقاط الجيش السوري وبعض المناطق المدنية، كان آخرها هجوما نفذته المجموعات المسلحة على رأسها تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي (المحظور في روسيا) الاسبوع الماضي على مواقع الجيش السوري، تصدى لأغلبها، وأدت الاشتباكات الدائرة إلى وقوع قتلى بين الجنود الأتراك.

    انظر أيضا:

    جعفر زادة: دعونا الدول المعنية للمشاركة بالتحقيق في أسباب تحطم الطائرة الأوكرانية
    بشار الجعفري: أردوغان حول الجيش التركي إلى ذراع لتنظيم الإخوان المسلمين
    أردوغان يعلن رسميا فتح الأبواب أمام اللاجئين في تركيا نحو أوروبا
    أردوغان: طالبت بوتين بإبعاد القوات الروسية لنكون وجها إلى وجه مع قوات النظام السوري
    الكلمات الدلالية:
    الجيش التركي, الجيش السوري, سوريا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook