18:41 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    126
    تابعنا عبر

    أشار ممثل تركيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فريدون سينرلي أوغلو، إلى أن تركيا لم تحدد جنسية الطائرة التي ضربت القافلة العسكرية التركية، والتي أدت إلى مقتل أعداد من الجنود الأتراك.

    وفي جلسة لمجلس الأمن عقدت اليوم السبت، قال سينرلي أوغلو إن القافلة العسكرية التركية تم استهدافها بسلسلة من الغارات الجوية استمرت لمدة 5 ساعات، مشيرا إلى أنه لم تحدد جنسية الطائرة التي ضربت القافلة لكن "مسارات الرادار أظهرت أن طائرات النظام وروسيا كانت في رحلة تشكيل خلال تلك الفترة".

    واعتبر المندوب أن القافلة تم استهدافها عمدا وأن "القوات التركية كانت وحدها في تلك المنطقة وهو ما يظهر استهدافهم عمدا، وكان لدينا تنسيق مسبق، وكتابيا، مع القوات الروسية حول موقع قافلتنا"، بحسب "الأناضول".

    وأشار المندوب إلى أن القوات التركية التي تعرضت للهجوم كان تواجدها "لضمان أمن أفراد الجيش الذين يخدمون في مراكز المراقبة".

    ونوه سينرلي أوغلو إلى أن الحكومة السورية وحلفاءها يريدون "جر تركيا إلى حربهم القذرة لأن الجنود الأتراك يقفون في طريق النظام ويمنعون تحقيق حلمه المتمثل في الحل العسكري".

    وأعلن حاكم محافظة هطاي التركية رحمي دوغان، أمس الجمعة، ارتفاع عدد قتلى الجنود الأتراك في الهجوم في محافظة إدلب السورية الخميس إلى 33.

    وفي وقت سابق، أمس الخميس، أعلن أردوغان مقتل 22 جنديا في هجوم جوي لقوات الحكومة السورية على أفراد من الجيش التركي في إدلب.

    انظر أيضا:

    بشار الجعفري: أردوغان حول الجيش التركي إلى ذراع لتنظيم الإخوان المسلمين
    الدفاع الروسية: تأمين إجلاء قتلى وجرحى الجيش التركي في إدلب السورية
    أردوغان: لم نذهب إلى سوريا بدعوة من الأسد بل من الشعب السوري ولا نية للخروج
    أردوغان: طالبت بوتين بإبعاد القوات الروسية لنكون وجها إلى وجه مع قوات النظام السوري
    الكلمات الدلالية:
    الجيش التركي, الجيش السوري, سوريا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook