19:42 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    تصاعد التوتر العسكري في شمال سوريا (44)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، اليوم الإثنين، أن المفوضية السامية قلقة حيال وضع اللاجئين في إدلب، وسط التوتر الأخير بين أنقرة ودمشق.

    وقال غراندي في حوار خاص مع "سبوتنيك"، على هامش مشارته في منتدى الرياض الدولي الإنساني: "بالطبع، نحن، كلنا في مجتمع الإغاثة، وفي الأمم المتحدة، قلقون جدا حيال وضع المدنيين المحاصرين في الجزء الشمالي من محافظة إدلب، والتقديرات تشير إلى أن هناك نحو 1 مليون نازح، والوصول إلى هذا المكان ليس سهلا".

    كما تابع غراندي قوله: "لذلك، نحن نواصل توجيه نداء لحل دبلوماسي في هذا الصراع، لأننا نعتقد أن الحلول العسكرية ستزيد من معاناة المدنيين أكثر من ذلك".

    وردا على سؤال إذا كانت المفوضية السامية على اتصال مع الأطراف المعنية في المنطقة، قال غراندي: "نعم".

    وأوضح بهذا الخصوص: "نحن... قمنا بالعمل على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي من خلال مؤسسات غير حكومية على الأرض، التي تقدم المساعدة الأدنى الممكنة".

    وتأزم الوضع في محافظة إدلب السورية، الأسبوع الماضي، حين نفذ مسلحون مدعومون من تركيا، وبغطاء من المدفعية التركية، هجوما على مواقع الجيش السوري، تمكنوا خلاله من اختراق خطوط دفاعه على مسار قميناس- النيرب.

    وأعلنت وزارة الدفاع التركية، مساء الجمعة، تدمير 8 دبابات و4 عربات مدرعة و5 مدافع وراجمتي صواريخ وتحييد 56 عنصرا من الجيش السوري، يأتي ذلك بعدما أعلن حاكم محافظة هاتاي الحدودية التركية رحمي دوغان، يوم الخميس الماضي، أن 36 جنديا تركيا قتلوا في إدلب السورية في هجوم جوي شنته القوات الحكومية السورية، كما أسفر عن إصابة أكثر من 30 شخصا.

    الموضوع:
    تصاعد التوتر العسكري في شمال سوريا (44)

    انظر أيضا:

    مفوضية اللاجئين: مخاوف من مقتل أو فقدان 40 شخصا بغرق سفينة قبالة ليبيا
    "مفوضية اللاجئين" تتوصل لاتفاق لإجلاء طوعي للاجئين من مراكز احتجاز في ليبيا
    تقرير ألماني يتهم تركيا ومفوضية اللاجئين بإخفاء الحقائق حول اللاجئين السوريين
    مفوضية اللاجئين تدعو إلى إبقاء حدود العراق مفتوحة أمام اللاجئين السوريين
    المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لم تلحظ زيادة في تدفق اللاجئين من تركيا إلى اليونان
    الكلمات الدلالية:
    اللاجئين, سوريا, إدلب, الأمم المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook