09:46 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    هبط الجنيه الاسترليني أمام العملات الرئيسية، اليوم الاثنين، مسجلا أدنى مستوى له في أربعة أشهر ونصف الشهر أمام اليورو، بينما يتوخى المستثمرون الحذر مع بدء محادثات بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي بشأن العلاقة بينهما بعد "بريكست".

    ووفقا لوكالة "رويترز"، وصل نحو 100 مسؤول بريطاني إلى بروكسل للمشاركة في الجولة الأولى من المحادثات مع المفوضية الأوروبية والتي من المنتظر أن تستمر حتى يوم الخميس.

    وستركز المحادثات على تجارة سنوية قيمتها نصف تريليون يورو والحفاظ على روابط أمنية وثيقة بين الجانبين.

    ويريد الاتحاد الأوروبي إعطاء بريطانيا مزايا في الوصول إلى سوقه المشتركة التي تضم 450 مليون شخص في مقابل ضمانات بأن لندن ستمنع الإغراق.

    لكن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قال إن بلاده لن تكون ملزمة بقواعد الاتحاد الأوروبي أو الاختصاص القضائي لأعلى محكمة في الاتحاد وهو ما يعتبره التكتل ضروريا لضمان منافسة عادلة.

    وعند أدنى مستوى له في الجلسة تراجع الاسترليني 0.4 في المئة أمام العملة الأمريكية إلى 1.2770 دولار، لكنه تعافى من خسائره في وقت لاحق ليسجل 1.2822 دولار.

    ومقابل العملة الأوروبية هبط الاسترليني 1.4 في المئة إلى 87.36 لليورو وهو أدنى مستوى له منذ 15 أكتوبر/تشرين الأول.

    وسجلت العملة البريطانية خسائر قدرها 3% أمام اليورو منذ بداية العام.

    انظر أيضا:

    المفوضية الأوروبية والمجلس الأوروبي يوقعان على اتفاقية بريكست
    رئيس الدبلوماسية الأوروبية: نريد الحفاظ على التعاون في جميع المجالات مع بريطانيا بعد بريكست
    المصدر ياباني... أولى فوائد بريكست للمملكة المتحدة... وما علاقة كارلوس غصن بذلك؟
    الكلمات الدلالية:
    الاتحاد الأوروبي, بريكست, اليورو, الجنيه الإسترليني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook