11:28 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    112
    تابعنا عبر

    قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، اليوم الثلاثاء، إن إيران تخاطر بتفجير أزمة جديدة إذا لم تتعاون مع الوكالة، بعدما تقاعست عن الإجابة عن أسئلتها بشأن أنشطة نووية سابقة في ثلاثة مواقع نووية ورفضها السماح لمفتشي الوكالة دخول موقعين منهم.

    وكان غروسي قال، في وقت سابق، إن إيران لم تتخذ خطوات جديدة وذلك يمثل انتهاكا لاتفاقها النووي المبرم عام 2015 مع القوى العالمية، وذلك منذ تخلت الشهر الماضي عن كل القيود المفروضة عليها بموجب الاتفاق، وفقا لرويترز.

    والجدير بالذكر أن إيران، وقعت عام 2015، اتفاقا مع مجموعة دول "5+1" [الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا]، لرفع العقوبات المفروضة على طهران مقابل السماح بمراقبة دولية على برنامجها النووي.

    وأعلنت إيران في الخامس من كانون الثاني/يناير الماضي، خطوة خامسة وأخيرة من خطوات تخفيض التزاماتها ضمن الاتفاق النووي، موضحة أنها رفعت كل القيود على عملياتها النووية، بما في ذلك ما يتعلق بتخصيب اليورانيوم، وذلك بعد يومين من اغتيال اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، بغارة أمريكية قرب مطار بغداد.

    وأكدت طهران أنها لم تعد ملزمة بأية اتفاقيات أو قيود حول عملياتها النووية، بما في ذلك قدرة التخصيب، ونسبة التخصيب، وكمية المواد المخصبة، والبحث والتطوير، كما لم تعد ملزمة بتحديد عدد أجهزة الطرد المركزي المشغلة في المفاعلات النووية في البلاد.

    انظر أيضا:

    وكالة الطاقة الذرية: إيران لم تتخذ خطوات جديدة تنتهك اتفاقها النووي
    إيران تهدد بإعادة النظر في التعاون مع وكالة الطاقة الذرية
    وكالة الطاقة الذرية: نواصل عمليات التحقق والمراقبة لإيران
    وكالة: إيران احتجزت مفتشة في منظمة الطاقة الذرية لفترة وجيزة
    الكلمات الدلالية:
    برنامج إيران النووي, وكالة الطاقة الذرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook