16:44 GMT27 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه إزاء معاودة إيران عدم التزامها بالاتفاق النووي، لافتًا إلى أهمية التعاون بقوة بين طهران والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

    أمستردام – سبوتنيك. وقال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، بيتر ستانو، في إحاطة صحفية، اليوم الخميس: "نحن قلقون لأن إيران لم تعاود التزاماتها بالاتفاق النووي، ونعتمد على تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية ونشجع إيران بقوة للتعاون مع الوكالة الدولية، وتزويدها بالمعلومات اللازمة".
    وكانت كل من ألمانيا والاتحاد الأوروبي أعربا، في نهاية شهر يناير/ كانون الثاني من العام الجاري، عن حرصهما على استمرار الاتفاق النووي مع إيران، مؤكدين أن تفعيل آلية فض النزاعات ضمن الاتفاق يهدف للحفاظ عليه.

    وقال وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، في مؤتمر صحفي مشترك مع ممثل السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوسيب بوريل، في برلين: "نحن عزمنا على إطلاق آلية فض النزاعات لأننا رأينا أن إيران لم تلتزم بشروط الاتفاق، ونحن على موقفنا بأننا نريد أن يستمر الاتفاق، لأننا لا نريد أن تمتلك إيران أسلحة نووية، ومتوقع من الجميع الالتزام بالاتفاق وشروطه".

    وأعلنت فرنسا وألمانيا وبريطانيا تفعيل آلية تسوية المنازعات بالاتفاق النووي الإيراني، وأكدت رفض "الحجج الإيرانية" لخفض طهران التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، مؤكدة عدم وجود أساس قانوني لوقف التزاماتها.

    وأكد البيان أن الدول الثلاث "لا تنضم إلى الحملة التي تهدف لممارسة أقصى الضغوطات على إيران"، مؤكدين "حسن نيتهم وتمسكهم بالهدف الأساسي وهو الحفاظ على الاتفاق النووي".

    وينشأ عن إطلاق آلية تسوية النزاعات الواردة في الاتفاق النووي احتمال بفرض عقوبات على إيران من قبل الأمم المتحدة.

    انظر أيضا:

    الاتحاد الأوروبي يمدد الإطار الزمني لآلية تسوية المنازعات مع إيران
    ألمانيا والاتحاد الأوروبي يجددان التمسك بالاتفاق النووي مع إيران
    ممثل الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي يبحث عن "حلول سياسية" في إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook