13:38 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    1101
    تابعنا عبر

    هاجم وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه، اليوم الجمعة، بعض الدول التي اتهمها بعدم الإفصاح عن الحالات المؤكدة المصابة بفيروس كورونا الجديد لديها، في الوقت الذي توجه فيه انتقادات للبيانات الإيرانية.

    وأعلنت الجمهورية الإسلامية حتى الآن عن إصابة أكثر من 4700 شخص بالفيروس الجديد ووفاة 124 شخصًا، لكن بياناتها كانت محل شك، بحسب شبكة "سي إن بي سي".

    وقال زنغنه للصحفيين قبل اجتماع "أوبك"، اليوم، في فيينا: "أعتقد أننا نعلن ونوضح موقفنا، وبعض الدول لا تقول أي شيء عن وضعها".

    رغم أنه ليس من الواضح ما هي الدول التي كان يشير إليها، فإن كلاً من تركيا وكوريا الشمالية تخضعان للتدقيق لادعائهما أنهما لم تسجلا أي حالات.

    وانتقد الوزير الإيراني أيضًا الولايات المتحدة، حيث قال إن العقوبات الأوسع نطاقًا المفروضة على السلع والخدمات الإيرانية تمنع البلاد من الوصول إلى الغذاء والدواء الحيويين لمواطنيها.

    وأضاف أن إيران "لم تتلق أي مساعدة مهمة من أي بلد"، واتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو "بالكذب". أخبر بومبيو لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، الأسبوع الماضي، أن الولايات المتحدة قدمت عروضا للمساعدة الإنسانية إلى إيران لاحتواء المرض.

    وتابع زنغنه: "الغذاء والنفط والمنتجات النفطية والبتروكيماويات والحديد والنحاس - كلها تخضع للعقوبة. بأي أموال يمكننا شراء الطعام والدواء للشعب الإيراني".

    انظر أيضا:

    إيطاليا تسجل 49 وفاة و770 إصابة جديدة بفيروس كورونا في يوم
    فرنسا...إغلاق المدارس والحضانات شمالي وشرقي البلاد ابتداء من الاثنين بسبب كورونا
    منظمة الصحة العالمية: فيروس كورونا يتوسع جغرافيا ويعمق مشاعر القلق
    الكلمات الدلالية:
    إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook