02:01 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    صرح نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، اليوم السبت، بأن بلاده "كافحت وحدها بقيادة الرئيس أردوغان لمنع مقتل مليون مدني آخر في إدلب السورية".

    ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن أوقطاي تصريحات قال فيها إنه "منذ بداية الأزمة في إدلب لم تفضل تركيا أبدا طريق الصراع والحرب والآلام"، وتابع "غايتنا الوحيدة هي المساهمة في تأسيس مستقبل أكثر أمانا ورفاهية لأجلنا ولأجل إخوتنا السوريين".

    وحذر أوقطاي من أنه "إذا استمر سفك الدماء في المنطقة، فلن نتردد في تضييق الخناق على مسببي الأزمة بعزيمة أقوى من أي وقت مضى".

    في سياق متصل، أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم السبت، أن "وفدا عسكريا روسيا سيزور أنقرة الأسبوع المقبل، لمناقشة اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب"، مشيرا إلى "الدوريات المشتركة بين القوات الروسية والتركية ستبدأ على طريق "إم 4 الدولي" بداية من 15 مارس/ آذار الجاري".

    وقال أكار، "سنبدأ دوريات مشتركة مع الروس في طريق إم 4 اعتبارا من 15 مارس، وبدأنا العمل بخصوص تفاصيل الممر الآمن على امتداد الطريق البري"، مضيفا أن "وفد عسكري روسي سيصل أنقرة مطلع الأسبوع القادم"، وذلك حسب وكالة "الأناضول" التركية.

    وأكد وزير الدفاع التركي، أن بلاده سترد على هجوم تتعرض لها القوات التركية في إدلب، قائلا: "سنرد من دون تردد على أي هجوم يستهدف نقاط المراقبة التركية وجنودنا في إدلب"، لافتا إلى أنه "لم يتم رصد أي انتهاكات لوقف إطلاق النار منذ بدء سريانه".

     

    انظر أيضا:

    وزير خارجية كرواتيا يصف اتفاق روسيا وتركيا حول إدلب بـ"مفتاح لخفض التصعيد"
    لمنع إجبار طالبي اللجوء من العودة إلى تركيا...البدء بنشر قوات أمنية على الحدود مع اليونان
    الكرملين: بوتين يطلع الأسد على الاتفاق الروسي مع تركيا بشأن إدلب
    رئيس الوزراء اليوناني: اتفاق الهجرة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا "ميت"
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook