07:41 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    انتخابات الكنيست الإسرائيلي وتشكيل الحكومة الجديدة (59)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قرر الكنيست الإسرائيلي تشديد الحراسة الشخصية على رئيس حزب "أزرق- أبيض"، الجنرال بيني غانتس، اعتبارا من اليوم الأحد، بعد تهديدات بالقتل تلقاها من ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

    وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، ظهر اليوم الأحد، أن قرار تشديد الحراسة على غانتس، اتخذه ضابط الكنيست، المسؤول عن أمن الأعضاء الـ120.

    ونوهت الصحيفة إلى أن غانتس اتهم منافسه، رئيس حكومة تسسير الأعمال، بنيامين نتنياهو، زعيم حزب الليكود، بالصمت حيال "التهديدات المقلقة للغاية لأي زعيم وطني".

    وأضاف مخاطبا نتنياهو، "لن أسمح لك بغرس الكراهية وإشعال أول حرب أهلية حديثة، الأجواء مقلقة للغاية"

    وانتشرت على عدة مواقع للتواصل الاجتماعي "صور تحض على الكراهية والتحريض" ضد غانتس، وكبار مسؤولي حزبه، خلال اليومين الماضيين، على يد نشطاء ظهروا بصورهم وأسمائهم الحقيقية، بحسب المصدر ذاته.

    ويشار إلى أن الانتخابات البرلمانية الأخيرة للكنيست، التي أجريت في الثاني من الشهر الجاري، حصل خلالها حزب "أزرق أبيض"، بزعامة الجنرال بيني غانتس، على 33 مقعدا، في المرتبة الثانية بعد حزب "الليكود" الحاكم، بقيادة بنيامين نتنياهو.

    ونجح غانتس في حال تشكيله الحكومة المقبلة، في ضم 55 مقعدا من عدة أحزاب، أو يمكنه ضم ائتلاف حكومي يضم هذا العدد، مقابل 58 مقعدا لنتنياهو، ما يعني أنه يحتاج إلى مقاعد حزب "يسرائيل بيتنو"، بزعامة أفيغدور ليبرمان، على سبيل المثال، أو انضمام أعضاء من ائتلاف نتنياهو.

    انتخابات الكنيست الإسرائيلي
    © Sputnik / Mohamed Hassan
    انتخابات الكنيست الإسرائيلي
    الموضوع:
    انتخابات الكنيست الإسرائيلي وتشكيل الحكومة الجديدة (59)

    انظر أيضا:

    وسط تأييد واسع من غانتس… إسرائيل تسمح للمثليين بالإنجاب
    قبيل ساعات من انتخابات الكنيست… مستشار غانتس: إنه خطر على إسرائيل
    غانتس: نتنياهو لن يتمكن من تشكيل الحكومة المقبلة
    غانتس: نتنياهو كذاب ويسمم إسرائيل
    غانتس يعرب عن خيبة أمله من نتائج الانتخابات الإسرائيلية
    الكلمات الدلالية:
    نتنياهو, إسرائيل, الكنيست, بيني غانتس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook