03:22 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

     بلغ إجمالي حالات الوفاة في فرنسا جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد 91 حالة، حسبما أعلنت سلطات الصحة مساء اليوم السبت، فيما دعت الحكومة المواطنين لعدم الخروج إلا للضرورة القصوى.

    باريس- سبوتنيك. وذكر الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة الفرنسية، اليوم السبت، أنه تم "تسجيل 12 حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا في فرنسا ليصبح مجمل عدد الوفيات 91". وتابع أنه تم كذلك "تسجيل 838 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة)".

    ووصل عدد المصابين في فرنسا إلى 4499، بينما قال رئيس الوزراء إدوارد فيليب، في مؤتمر صحفي: "نلاحظ اليوم تسارعا في انتشار الفيروس وارتفاعا في عدد الحالات الخطرة"، مضيفا: "نلاحظ أن الإجراءات التي اتخذناها للحد من التجمعات لا يتم احترامها".

    وأعلن فيليب عن اتخاذ قرار بـ "قفل جميع المطاعم والمقاهي ودور السينما وكل ما هو غير أساسي لحياة المواطنين"، مطالبا إياهم بـ "تجنب المواصلات والخروج من المنزل إلا في الحالات القصوى أو من أجل الذهاب للعمل". 

    كما طالب المواطنين بـ "التحلي بالمسؤولية وروح المواطنة".

    ووصل عدد المصابين بالفيروس منذ ظهوره في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حتى اليوم ، إلى 153 ألف و523 شخصا، توفي منهم 5789 شخصا، فيما شفي حتى الآن 72587 شخصا، وفقا لآخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية.

    وكانت بداية ظهور الفيروس، في مدينة ووهان الصينية، في نهاية ديسمبر/ كانون الثاني الماضي، وانتشر بعدها في 114 دولة حول العالم.

    ويوجد الجزء الأكبر من المصابين في الصين (بر الصين الرئيسي)، التي وصل عدد المصابين فيها إلى 80 ألفا و976 شخصا، توفي منهم 3 آلاف و 193 شخصا، ووصل عدد المتعافين إلى 65 ألفا و655 شخصا.

    وصنفت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، "فيروس كورونا المستجد"، وباء، وأعلنت "حالة طوارئ صحية ذات بعد دولي".

    انظر أيضا:

    فرنسا تقرر إغلاق المقاهي والمتاجر والمطاعم ودور السينما للسيطرة على كورونا
    ارتفاع عدد ضحايا كورونا في فرنسا... وماكرون يعلن قرارات عاجلة في كلمة للشعب
    إخصائي فيروسات: كورونا لا يزال في بداياته في فرنسا وأعداد المصابين ترتفع قريبا
    فرنسا تحذر من استخدام هذه الأدوية لعلاج فيروس كورونا
    الكلمات الدلالية:
    منظمة الصحة العالمية, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook