09:03 GMT21 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يهدف هذا إلى مكافحة انتشار نوع جديد من الفيروسات التاجية.

    أعلنت وزارة الداخلية البولندية أن قرار الحكومة البولندية بإغلاق جميع حدود الدولة ومنع الأجانب من دخول البلاد بدأ بالتنفيذ. وهذا يهدف إلى مكافحة انتشار نوع جديد من الفيروس التاجي، بدأ التنفيذ في منتصف الليل بالتوقيت المحلي (02:00 بتوقيت موسكو). يجري إدخال تغييرات على إجراءات عبور الحدود للتصدي لانتشار فيروس SARS-CoV-2. إن الأمر يتعلق بتجنب دخول الأشخاص الذين قد يشكلون تهديدًا خطيرًا للصحة العامة إلى الأراضي البولندية.

    سيعمل القرار حتى 24 مارس /أذار، لكن سلطات الجمهورية درست على الفور إمكانية تمديده لمدة 20 يومًا، ثم لمدة شهر، اعتمادًا على تطور الوضع الوبائي.

    ووفقاً لرئيس الوزراء ماتيوز مورافيكي، فإن هذا إجراء وقائي ضروري ومدروس جيدًا، حيث لا تريد السلطات السماح بانتشار المرض بشكل كبير، كما حدث في بعض الدول المجاورة.

    وقالت وزارة الداخلية البولندية في بيان "أدخلت تغييرات على إجراءات عبور الحدود من أجل التصدي لانتشار فيروس SARS-CoV-2. يتعلق الأمر بتجنب دخول الأشخاص الذين قد يشكلون تهديدا خطيرا للصحة العامة إلى الأراضي البولندية."

    كما أوضحت وزارة الداخلية والإدارة البولندية، من الآن فصاعدًا، يمكن لمواطني البلد فقط، والأجانب الذين هم أزواج وأبناء مواطنين بولنديين أو تحت وصايتهم والأجانب الذين يحملون "بطاقة بولندية" (تصريح إقامة مؤقتة أو دائمة، تصريح عمل، ممثلين عن السلك الدبلوماسي وأفراد أسرهم، وكذلك سائقي وسائل النقل المخصصة لنقل البضائع) أن يعبروا الحدود.

    في الوقت نفسه ، توقفت جميع رحلات السكك الحديدية والجوية مع بولندا من منتصف الليل، باستثناء الرحلات المستأجرة العائدة إلى الجمهورية وعلى متنها البولنديين. من الممكن الآن الدخول إلى البلاد فقط بالحافلة أو السيارة. عند عبور الحدود، سيتعين على الجميع ملء استبيان، والإبلاغ عن مكان إقامتهم والذهاب إلى الحجر الصحي في المنزل لمدة 14 يومًا، ومن ينتهكه سيدفع غرامة تصل إلى 5 آلاف زلوتي (1300 دولار).

    من هذه اللحظة، ينطبق منع مغادرة المنزل على كل من يدخل بولندا وأفراد عائلته. لا يسمح بالذهاب للتسوق والتنزه مع الكلب. توصي الحكومة البولندية بتوصية الأصدقاء أو الاستعانة بخدمات شركات توصيل الطعام.

    عند المغادرة من بولندا لن تكون هناك صعوبات. ومع ذلك، عند العودة، ينبغي للمرء أن يقضي أسبوعين في الحجر الصحي.

    انظر أيضا:

    رئيس بولندا لن يعقد تجمعات انتخابية بسبب فيروس كورونا
    تسجيل أول حالة إصابة بفيروس "كورونا" في بولندا
    الكلمات الدلالية:
    العالم, بولندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook