16:40 GMT05 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    صرح كيريل دميترييف، رئيس صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي، أن الصندوق، بالتعاون مع شركائه اليابانيين، سيبدأ اختبارا تجريبيا في أبريل/ نيسان بناء على طريقة التشخيص الجديدة للكشف عن عدوى فيروس كورونا COVID-19 في موسكو ومقاطعة موسكو.

    وقال رئيس الصندوق: "يوم الاثنين، وافق مجلس المراقبة في الصندوق على الاستثمار في إنتاج الجيل الجديد من أنظمة تشخيص عدوى الفيروس التاجي.  يستخدم النظام طريقة التشخيص الجزيئي المتساوي الحرارة SmartAmp ولا يقل دقة عن تقنية تفاعل البلمرة المتسلسل المستخدمة حاليًا، ولكنه يفوقها بشكل ملحوظ من حيث سرعة الاختبار ولا يتطلب مختبرا".

    وأضاف رئيس الصندوق "في أبريل سيبدأ إطلاقه بموسكو وضواحي موسكو ومن المقرر إطلاقه بشكل واسع في مايو/ أيار". وأشار إلى أن إنتاج أنظمة الاختبار سيتم بشكل رئيسي في روسيا.

    وتابع رئيس الصندوق "التكنولوجيا هي نتيجة للتعاون الناجح بين الشركات والعلماء الروس واليابانيين. التشخيص السريع للفيروس سيستغرق نحو 30 دقيقة. يتم إعداد أنظمة الاختبار لكل من المختبرات الثابتة والمختبرات الصغيرة المحمولة الفريدة التي لا مثيل لها (حقيبة صغيرة)، وهي جاهزة للاستخدام في كل مكان - سواء في المستشفيات أو في أي مؤسسات عامة (المدارس والمكاتب والمطارات ومحطات القطار).

    وقال الصندوق: "إن إدخال النظام سيساعد على منع انتشار عدوى فيروس كورونا من خلال الكشف السريع عن المصابين. كما أن الكشف المبكر سيزيد أيضًا من فعالية علاج المصابين. ووفقًا لتحليل الصندوق للتقنيات المتقدمة الرائدة في العالم للكشف عن الفيروس، فإن هذه التكنولوجيا هي الأكثر تقدمًا اليوم".

    انظر أيضا:

    الإمارات تستثمر في تطوير لقاح ضد "كورونا" مع صندوق الاستثمارات الروسي
    قبل "كورونا"... أحداث تسببت في تأجيل الدراسة في مصر
    سلطنة عمان توقف صلاة الجمعة في المساجد بسبب "كورونا"
    الكلمات الدلالية:
    اليابان, روسيا, صندوق الاستثمار الروسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook