00:37 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 72
    تابعنا عبر

    بدأت السلطات الفرنسية، اليوم الأربعاء، في تحصيل غرامة مالية من المخالفين للحجر الصحي، الذي فرضه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للحد من انتشار فيروس كورونا على الأراضي الفرنسية.

    وبحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية، تم تغريم أكثر من 500 شخص في العاصمة الفرنسية باريس لوحدها منذ بداية الحجر الصحي.

    وأضافت الوكالة أن "قيمة الغرامة تبلغ 135 يورو وقد ترفع إلى 375 يورو في بعض الحالات".

    تجدر الإشارة إلى أنه يمنع وفق الإجراءات المفروضة الخروج من المنزل بدون سبب مقنع أو بدون حمل وثيقة إذن بالخروج.

    وفي وقت سابق اليوم، أعلنت وزارة الصحة الفرنسية عن تسجيل 89 حالة وفاة و1404 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد.

    وارتفع عدد الوفيات في البلاد بسبب تفشي الفيروس إلى 264 حالة وفاة، بينما بلغ عدد الإصابات 9134 إصابة.

    وحذر أخصائي الأمراض المعدية في فرنسا، الطبيب فرنسوا بريكير، من تبعات زيادة أعداد المصابين بفيروس "كورونا المستجد" في البلاد، لافتا إلى أن المستشفيات تعاني اليوم ضغطاً هائلاً بسبب الزيادة تلك.

    وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين الماضي عن "ضرورة القيام بكافة الجهود" لتخفيف الضغط عن المستشفيات والطواقم الطبية" في ظل ازدياد أعداد المصابين بفيروس كورونا في فرنسا.

    وقال ماكرون خلال خطاب توجّه به إلى الأمة إن الوضع في المستشفيات الفرنسية خاصة في باريس وضواحيها وفي مناطق شرق البلاد أصبح معقّداً.

    وتأتي كلمة ماكرون لكي تؤكّد على الواقع الصعب الذي تعيشه المستشفيات والعاملين في مجال الصحة في الوقت الذي بات فيه فيروس كورونا منتشرا بكثرة في كافة أنحاء البلاد.

    انظر أيضا:

    فرنسا تقرر إغلاق المقاهي والمتاجر والمطاعم ودور السينما للسيطرة على كورونا
    ماكرون: أنا الضامن لصحة المواطنين وللحياة الديمقراطية في بلادنا
    ماكرون: فرنسا في "حالة حرب" لمواجهة كورونا
    فرنسا: معدلات انتشار فيروس كورونا في البلاد "مقلقة للغاية"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, غرامة مالية, غرامة, الشرطة الفرنسية, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook