05:41 GMT06 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    102
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع التركية، أنها تواصل أنشطة الانتشار والتنظيم المخططة للقوات في منطقة خفض التصعيد بإدلب، نافية الأنباء المتداولة عن انسحاب وحداتها.

    وأعلنت الوزارة أمس الخميس "مقتل جنديين اثنين وإصابة آخر بهجوم للمجموعات المتطرفة في منطقة خفض التصعيد بإدلب"، على حد قول الوزارة.

    وصرحت وزارة الدفاع التركية، أمس الخميس في بيان، إن اثنين من جنودها قتلا في محافظة إدلب في شمال غربي سوريا بهجوم صاروخي نفذته "بعض الجماعات الراديكالية".

    وأوضح البيان أنه "تم الرد بالمثل من خلال قصف مواقع المجموعات المحددة في المنقطة".

    وتفاقم الوضع في إدلب بعد أن شن إرهابيو "هيئة تحرير الشام" (المحظورة في روسيا وعدد كبير من الدول) هجومًا واسع النطاق على مواقع قوات الحكومة السورية في 27 شباط/ فبراير، ما اضطر الجيش السوري لشن عملية عسكرية ردا على الهجوم، ما أدى لصدامات عسكرية واسعة النطاق بين الجيشين السوري والتركي، راح ضحيتها العشرات من الطرفين.

    انظر أيضا:

    الجيش الليبي يعلن ضرب أهداف تابعة للجيش التركي ويتحدث عن قتلى
    الجيش التركي يعلن تحييد 5 من كبار قادة "العمال الكردستاني" في العراق
    محلل سياسي سوري: وقف إطلاق النار بين الجيشين السوري والتركي لا يسري على الجماعات الإرهابية المسلحة
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook