16:16 GMT05 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، اليوم الاثنين، أن الاتحاد الأوروبي مستعد لمساعدة تركيا في قضية اللاجئين، لكنه لن يتسامح مع استخدام الأمر كوسيلة للضغط السياسي.

    موسكو- سبوتنيك وقال ماس، عقب جلسة لمجلس وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في صيغة مؤتمر صحفي، "لقد قمنا بمفاوضات مكثفة حول الوضع في إدلب السورية واتفاق اللاجئين بين الاتحاد الأوروبي وتركيا".

    أما بالنسبة لإدلب، فنوقشت مساعدات إنسانية إضافية. وأشار ماس إلى أن: "هناك الآن وقف لإطلاق النار، ويجب أن نستخدمه لإيصال المساعدات الإنسانية إلى حوالي مليون شخص في إدلب".

    كما تحدث عن موضوع العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، ولا سيما بشأن قضية اللاجئين.

    وأضاف "ما زلنا مستعدين للتمسك بالتزاماتنا بموجب الاتفاق [مع تركيا] ولكننا نفترض أن تركيا ينبغي أن تفعل الشيء نفسه. وهذا لم يحدث في الماضي، وفي المستقبل لن نقبل ولا يمكننا أن نقبل أن يتم استخدام الأشخاص اليائسين، واللاجئين كوسيلة للضغط السياسي".

    وفى الوقت نفسه شدد أن الاتحاد الأوروبي لا يرفض مساعدة تركيا .

    ودعا وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، في وقت سابق من الشهر الحالي، لوضع خارطة طريق جديدة مع أوروبا للتعاطي مع قضية اللاجئين على الأراضي التركية.

    كما دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إلى تقاسم عبء استضافة اللاجئين في بلاده، مطالبا اليونان بفتح الطريق أمام اللاجئين للوصول إلى أوروبا وسط موجة نزوح للاجئين السوريين من بلاده على إثر عمليات عسكرية في الشمال السوري.

    وتدفق الآلاف من اللاجئين والمهاجرين نحو أوروبا عبر الحدود التركية، بعدما أعلن الرئيس التركي أنه سيفتح الحدود أمام اللاجئين للعبور إلى أوروبا، مبينًا أن تركيا لا طاقة لها باستيعاب موجة هجرة جديدة.

    وأكدت رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي، أورسولا فون دير لاين، مؤخرا، أن الاتحاد يمكنه تقديم دعم مالي لليونان بقيمة 700 مليون يورو، لحل أزمة المهاجرين، مؤكدة أن الاتحاد الأوروبي يشاطر اليونان مخاوفها بشأن الوضع على الحدود، بعد فتح تركيا الحدود من جانبها أمام آلاف المهاجرين للعبور إلى أوروبا.

    انظر أيضا:

    اللاجئون ينتظرون مصيرهم على الحدود التركية - اليونانية... فما الحل؟ (فيديو وصور)
    تركيا تبالغ بأعداد اللاجئين السوريين فيها
    أنقرة تدعو إلى خارطة طريق جديدة مع أوروبا بشأن قضية اللاجئين
    اتفاق لإعادة مليون لاجئ سوري إلى إدلب
    مركز المصالحة: لم تسجل عودة لاجئين إلى سوريا من الخارج خلال الــ24 ساعة الأخيرة
    الكلمات الدلالية:
    هايكو ماس وزير الخارجية الألماني, الاتحاد الأوروبي, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook