23:48 GMT31 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    توفي رجل، وتدهورت الحالة الصحية لسيدة بشكل حرج، بعدما تناولا مادة كيميائية تحتوي على الكلوركين، الذي دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى استخدامه كعلاج لفيروس كورونا المستجد، رغم تحذيرات مسؤولي الصحة من أنه لم يعتمد بعد.

    ووفقًا لصحيفة "إندبندنت" فإن نظام "بانر" الصحي في ولاية أريزونا، أعلن أن رجلا وامرأة في الستينات من عمرهما، ابتلعا فوسفات الكلوروكين، الذي يشاع استخدامه كمنظف لأحواض السمك، ليتم نقلهما إلى المستشفى بعد 30 دقيقة.

    وقال الدكتور، دانييل بروكس، المدير الطبي لمركز "بانر" لمعلومات الأدوية والسموم: "نظرًا لعدم اليقين المحيط بمرض (كوفيد 19) الذي يسببه الفيروس، فإننا نتفهم أن الأشخاص يحاولون إيجاد طرق جديدة لمنع هذا الفيروس أو علاجه".

    وأردف: "لكن العلاج الذاتي ليس هو السبيل لفعل ذلك، آخر شيء نريده الآن هو غمر أقسام الطوارئ لدينا بالمرضى الذين يعتقدون أنهم وجدوا حلا غامضا ومحفوفا بالمخاطر يمكن أن يعرض صحتهم للخطر".

    الكلوروكين وهيدروكسي الكلوروكوين معتمدان صيدلانيًا كأدوية مضادة للملاريا تحت مجموعة متنوعة من الأسماء التجارية، ويختبر بعض الباحثين فاعليتهما في علاج فيروس كورونا. لم يثبت وجود أي دواء لعلاج الفيروس حتى الآن وربما يستغرق إنتاج لقاح مضاد له عدة أشهر.

    ومع ذلك، أشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مرارا إلى أن العقار "يغير قواعد" اللعبة ضد فيروس كورونا، في حين نفى أعضاء إدارته هذه التأكيدات.

    وقال مفوض إدارة الغذاء والدواء، الدكتور ستيفين هان، إن فوسفات الكلوروكين ستستخدم في التجارب السريرية لاختبار فعاليته، لكن القول بخلاف ذلك سيعطي الأمريكيين "أملًا كاذبًا" ضد تفشي المرض، الذي أصاب الآلاف في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

    انظر أيضا:

    كورونا... للوباء وجه آخر... البيئة المستفيد الأول
    متحديا "كورونا"... بوتين يزور مستشفى للمصابين بـ"كوفيد-19"
    كورونا يصل إلى أبعد جزيرة في العالم
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook