11:41 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    اعتبر نائب وزير الصحة التشيكي، رومان بريمولا، اليوم الثلاثاء، أن تصريح ممثل منظمة الصحة العالمية حول عدم لزوم ارتداء الكمامات في مكافحة مرض فيروس كورونا المستجد له دوافع سياسية ولا يمكن الموافقة معه.

    براغ – سبوتنيك. وقال بريمولا، في حديث للتلفزيون التشيكي: "بعض تصريحات ممثلي منظمة الصحة العالمية لها دوافع سياسية واضحة. على وجه الخصوص، لا يمكن الموافقة بأي حال مع تصريحهم أن وضع كمامات على الوجه في إطار مكافحة فيروس كورونا لا جدوى منه، حتى قد يكون مضراً".

    وتابع بقوله: "التشيك نصحت المواطنين بارتداء الكمامات من أجل أن المصابين المحتملين بكوفيد-19 الذين لا يعلمون بعد عن إصابتهم، ويمكن أن يكون الكثير منهم، لا يوسعوا نطاق الفيروس على الناس السليمين".

    وأكدت منظمة الصحة العالمية يوم أمس الاثنين، أنه لا حاجة للأصحاء لارتداء الكمامات وقالت: "لا ينصح بأن يرتدي الأصحاء كمامات، وينصح بارتدائها فقط عند رعاية شخص مشتبه في إصابته بعدوى كوفيد-19".

    ووفقاً للبيانات الأخيرة، تم تسجيل 3001 شخص مصاب بفيروس كورونا المستجد في التشيك، ووفاة 25 شخصا. وتعافى أيضاً 25 شخصا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook