19:09 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفاد متعقب لحركة الطيران، اليوم الأربعاء، بتحليق طائرة مراقبة أمريكية في سماء كوريا الجنوبية.

    وقالت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب"، إن الطائرة كانت "في مهمة واضحة لمراقبة كوريا الشمالية بعد عدة أيام من قيامها بإطلاق صاروخي لمقذوفتين يعتقد أنهما صاروخين بالستيين قصيري المدى.

    وأضافت أن الطائرة "EP-3E" التي تم رصدها تابعة للبحرية الأمريكية، وحلقت فوق كوريا الجنوبية، أمس الثلاثاء، وحلقت نفس الطائرة الأمريكية فوق شبه الجزيرة الكورية يوم الأحد السابق، في نفس اليوم الذي أطلقت فيه كوريا الشمالية المقذوفتين.

    يأتي هذا بعد يومين من قيام كوريا الشمالية بإطلاق مقذوفتين من مدينة وونسان الساحلية الشرقية باتجاه البحر الشرقي، ما يمثل رابع اختبار من نوعه لسلاح رئيسي يقوم به الشمال خلال هذا العام.

    يذكر أن كوريا الشمالية تعزز قدراتها الدفاعية في الوقت الذي توقفت فيه المحادثات النووية بينها وبين الولايات المتحدة، وذلك بعد انتهاء قمة هانوي التي جمعت الطرفين في فبراير/شباط الماضي بدون التوصل إلى اتفاق.

    وكانت كوريا الشمالية قد وجهت انتقادا حادا لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، يوم الاثنين الماضي، لطلبه دعم المجتمع الدولي في الضغط المستمرعلى بيونغ يانغ، التي هددت من جانبها "بإيذاء" واشنطن والمضي في "طريقها الخاص".

    انظر أيضا:

    لماذا تواصل كوريا الشمالية تجاربها العسكرية رغم انشغال العالم بجائجة كورونا؟
    بعد تجربة صاروخية... كوريا الشمالية تقول إن أمريكا لن تتخلى عن سياستها العدائية
    كوريا الشمالية: خطاب بومبيو السخيف جعلنا نفقد أي أمل في الحوار
    كوريا الجنوبية تتوقع استئناف المحادثات النووية بين جارتها الشمالية وأمريكا في أقرب وقت
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الجنوبية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook