05:29 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت صحيفة "الشعب" الصينية، إن الصين تحقق اكتفاء ذاتيا في إنتاج الكمامات الخاصة بمكافحة فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

    وأضافت الصحيفة، اليوم الخميس: "في العديد من المدن الصينية، لم يعد الناس في حاجة إلى شراء أقنعة الوجه (الكمامات) عبر الإنترنت، مشيرة إلى أن الإجراءات، التي تم تنفيذها منذ الأيام الأولى لظهور الفيروس المسبب لمرض "كوفيد - 19"، ساهمت في زيادة إنتاج الكمامات بصورة كبيرة، حتى أصبحت الصين قادرة الآن على تغطية احتياجاتها المحلية ومساعدة الدول الأخرى بما تحتاج إليه من هذه المهمات الطبية، اللازمة لمكافحة فيروس كورونا المستجد".

    وشهدت المراحل الأولى لظهور المرض نقصا كبيرا في الكمامات، حتى أن بعض المدن أطلقت حملات واسعة للشراء عبر الإنترنت، لكن بعدما استعادت العديد من المصانع قدرتها الإنتاجية، وصلت الصين إلى اكتفاء ذاتي وأعلنت بعض المدن تعليق عمليات الشراء عبر الإنترنت لهذه الكمامات.

    وتقول الصحية إن الكمامات أصبحت متوفرة في المتاجر وفي الصيدليات بأسعار معقولة، في الوقت الحالي.

    وخلال الفترة بين 12 إلى 18 مارس/ آذار الماضي زاد الطلب على الكمامات في الصين بنسبة 97 في المئة، وفقا للصحيفة التي أشارت إلى أن إجمالي ما كان يتم توفيره من كمامات عبر الإنترنت في فبراير/ شباط الماضي وصل إلى 20 مليون كمامة في اليوم.

    لكن بعدما حققت اكتفاء لحاجتها من الأقنعة محليا، بدأت الصين تتعاقد على كميات هائلة من الكمامات مع دول أخرى مثل فرنسا، التي طلبت مليار كمامة، من المقرر أن يتم تصنيعها في الصين خلال أسابيع.

    وتقول الصحيفة إن الصين طورت نوعا جديدا من أقنعة الوجه، بمنقي هواء من نوع ممتاز، إضافة إلى مميزات أخرى تجعله صالح للعمل لمدة 48 ساعة، لقدرته أيضا على حماية الشخص من البكتيريا بأنواعها.

    ونشرت الصحيفة مقطع فيديو، يرصد خطوات تصنيع الكمامات الطبية، التي تنتجها الصين بعدما تم تطويرها لتصبح أكثر حماية.

    وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 937 ألف مصاب، بينهم أكثر من 47 ألف حالة وفاة، بينما تعافى أكثر من 195 ألف شخص.

    وكانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، التي كانت تحتل المركز الأول عالميا بأكثر من 81 ألف إصابة، حتى تجاوزتها الولايات المتحدة الأمريكية، التي أصبح عدد المصابين فيها أكثر من 215 ألف مصاب وأكثر من 5100 حالة وفاة، تليها إيطاليا، في المرتبة الثانية بأكثر من 110 آلاف إصابة، وأكثر من 13 ألف حالة وفاة، وفقا لإحصائيات اليوم الخميس.

    وتأتي إسبانيا في المرتبة الثالثة بأكثر من 104 آلاف، قبل الصين التي أصبحت تحتل المرتبة الرابعة عالميا، وأكثر من 9 آلاف حالة وفاة، ثم ألمانيا بأكثر من 77 ألف حالة إصابة، ونحو 1000 حالة وفاة، ثم فرنسا التي أصبحت تحتل المرتبة السادسة بأكثر من 56 ألف مصاب، وأكثر من 4 آلاف حالة وفاة، وأصبحت إيران في المرتبة السابعة عالميا بأكثر من 47 ألف إصابة، وأكثر من 3 آلاف وفاة، ثم بريطانيا بأكثر من 29 ألف إصابة، وأكثر من 2300 حالة وفاة، وسويسرا بأكثر من 17 ألف إصابة، ثم تركيا بأكثر من 15 ألفا، ثم بلجيكا بأكثر من 13 ألف إصابة، ثم مملكة الأراضي المنخفضة (هولندا) بأكثر من 13 ألف إصابة، تليها النمسا بنحو 11 ألف إصابة، ثم كوريا الجنوبية بنحو 10 آلاف إصابة.

    انظر أيضا:

    الصين تساعد السودان في مواجهة كورونا
    أول مدينة صينية تمنع أكل القطط والكلاب بسبب فيروس كورونا
    الصين تسجل 35 إصابة جديدة و6 حالات وفاة بفيروس كورونا
    وزير الصحة الجزائري: نحتاج إلى التجربة الصينية في مواجهة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook