06:09 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قرر موظفو مركز أبحاث الكمبيوتر في المعهد الحكومي الياباني للعلوم الطبيعية "Riken" استخدام الكمبيوتر العملاق Fugaku للدراسات المتعلقة بالفيروس التاجي.

    ونقلت وكالات عن المركز قوله "قررنا استخدام قوة حاسوبنا العملاق فوغاكو في الأبحاث المتعلقة بمكافحة فيروس كورونا الجديد".

    وأكدت المؤسسة أن قدرة Fugaku، يمكن استخدامها الآن للمحاكاة المعقدة وتحليل مجموعة البيانات الكبيرة.

    سيصبح الكمبيوتر العملاق فوغاكو خليفة للكمبيوتر العملاق الشهير K "كاي"، الذي توقف عن العمل في أغسطس/ أب 2019. خلال عمله من 2011 إلى 2019، تم استخدام K لإجراء عمليات محاكاة معقدة للكوارث الطبيعية ومكافحتها، والمحاكاة في مجال الطب وفي المجالات الأخرى. ويقدر أنه سيتم إنفاق نحو 100 مليار ين ( مليار دولار) على تطوير فوغاكو.

    تم تسجيل 235 إصابة جديدة بالفيروس كورونا، يوم الاثنين في اليابان –أقل بـ 73 من اليوم السابق. تجاوز العدد الإجمالي للمصابين 4.8 ألف شخص، بما في ذلك ركاب وطاقم سفينة "دايموند برينسيس"، الذين تم عزلهم لمدة شهر في ميناء يوكوهاما. يوم الاثنين، توفي 4 أشخاص – أقل بـ 6 من يوم الأحد. في المجموع، توفي 108 أشخاص من الإصابة بفيروس كورونا في اليابان.

    انظر أيضا:

    اليابان تعزز مخزونها من عقار أفيجان في إطار حزمة حوافز لمواجهة كورونا
    رغم أعداد المسنين المرتفعة.. كيف نجت اليابان من مصير إيطاليا مع فيروس كورونا
    رئيس وزراء اليابان يتعهد بتقديم قروض بلا فوائد للشركات المتضررة من تفشي كورونا
    الكلمات الدلالية:
    علوم, اليابان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook