23:12 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 012
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، إن تقريرًا جديدًا من قبل منظمة مراقبة الأسلحة الكيميائية العالمية هو أحدث إضافة إلى "مجموعة كبيرة ومتنامية من الأدلة" على أن الحكومة السورية "تستخدم الأسلحة الكيميائية ضد شعبها".

    وقال بومبيو أيضًا في بيان، إن واشنطن تقدر أن الحكومة السورية "تحتفظ بكميات كافية من المواد الكيميائية -خاصة السارين والكلور- والخبرة من برنامج الأسلحة الكيميائية التقليدية (CW) لاستخدام السارين، وإنتاج ونشر ذخائر الكلور، وتطوير أسلحة كيميائية جديدة".

    واتهمت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، اليوم الأربعاء، وفقاً لنتائج فريق التحقيق في الهجمات الكيميائية في سوريا عام 2017، دمشق بشن هجمات جوية من قبل قواتها، في محافظة حماة باستخدام الكلور والسارين.

    وجاء في تقرير المنظمة: "استند التحقيق إلى تقارير بعثات تقصي الحقائق ذات الصلة، وكذلك العينات والمواد الأخرى التي تم تلقيها مباشرة من الأمانة الفنية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا"، مشيراً إلى أن المحققين حللوا المعلومات التي تم جمعها خلال الفترة الممتدة من حزيران/ يونيو 2019 إلى آذار/ مارس 2020 حول الحوادث التي وقعت في 24 و25 و30 آذار/ مارس 2017".

    واتهمت روسيا والحكومة السورية مرارا المنظمة بالتحيز في التحقيق بالحوادث في الجمهورية العربية وشككت في الاستنتاجات التي خلصت إليها الأمانة الفنية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

    يذكر أنه سبق واتهم الغرب دمشق بشن هجوم كيميائي على مدينة دوما بالغوطة الشرقية وهددها بتوجيه ضربات عسكرية. واستخدمت منظمة "الخوذ البيضاء" لقطات فيديو لسكان دوما، بما فيهم الأطفال، يحاول الأطباء إنقاذهم من آثار مواد سامة كدليل عن الهجوم الكيميائي المذكور.

    ومن جانبها أعلنت وزارة الخارجية الروسية، وقتها، أن الهدف من نشر الأنباء عن قيام القوات السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية هو تبرئة الإرهابيين وتبرير الضربات المحتملة من الخارج. وكانت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية قد أفادت يوم 13 آذار/ مارس بأن العناصر المسلحة تستعد للقيام بعمل استفزازي في الغوطة الشرقية مع تمثيل استخدام الأسلحة الكيميائية.

    انظر أيضا:

    حظر التجول في سوريا يهدد 1% من نحل العالم بالفناء
    الاتحاد الأوروبي يطلق عملية "إيريني" لمراقبة احترام قرار حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا
    الحكومة الليبية المؤقتة: تركيا لا تزال تخترق قرار حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا
    سوريا: هل تكسر الجبهة الداخلية سيف العقوبات
    تجهيز 14 مركزا طبيا في سوريا لعلاج مصابي "كورونا"
    الكلمات الدلالية:
    غاز السارين, الأسلحة الكيماوية, الأسلحة الكيميائية, أمريكا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook