13:22 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت نيوزيلندا انخفاض معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد لليوم الرابع على التوالي، مع تشديد إجراءات الحجر الصحي بهدف حل مشكلة انتشار الفيروس بشكل كامل.

    وكانت نيوزلندا قد أغلقت البلاد بشكل كامل بهدف احتواء الفيروس والقضاء عليه بشكل كامل، من خلال تطبيق إجراءات مشددة.

    وقالت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن، في خطاب ألقته اليوم الخميس، إن الكوادر الصحية في البلاد "قلبت منحنى" إصابات فيروس كورونا المسجلة، منوهة إلى ضرورة الالتزام بإجراءات الحجر الصحي: "التزامكم يعني أن خطتنا ستنجح".   

    وسجلت البلاد 29 حالة جديدة محتملة لفيروس كورونا المستجد، ليصل الإجمالي إلى 1239 حالة في عموم البلاد، وحالة وفاة واحدة فقط، وتعافي 317 حالة.

    وأعلنت نيوزيلندا، في وقت مبكر من انتشار الوباء، فرض قيود على المسافرين القادمين من بعض الدول التي انتشر فيها كإجراء وقائي للحماية من تفشي فيروس كورونا في البلاد، بحسب "سي إن إن".

    وقال وزير الصحة النيوزيلندي، ديفيد كلارك، في بيان: "بناء على المشورة الطبية والعلمية، فرضت الحكومة مزيدا من قيود السفر المؤقتة التي تغطي المسافرين القادمين من إيران".

    وتابع: "هذا يعني أنه لن يتمكن أحد من السفر من إيران إلى نيوزيلندا، وأي شخص كان في إيران في الأيام الأربعة عشر الماضية سيحتاج إلى عزل".

    صنفت منظمة الصحة العالمية، بوقت سابق، "فيروس كورونا المستجد" الذي ظهر في الصين، وباء، وأعلنت "حالة طوارئ صحية ذات بعد دولي".

    انظر أيضا:

    نيوزيلندا تعلن حالة الطوارئ للتصدي لفيروس كورونا
    تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في نيوزيلندا
    نيوزيلندا تسجل أول وفاة بفيروس كورونا الجديد
    تسجيل 8 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في نيوزيلندا
    الكلمات الدلالية:
    إصابات, نيوزيلندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook