00:54 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يخلط الكثيرون من الناس بين مفهومي العزل والحجر الصحي، خاصة مع كثرة استخدامهما الفترة الأخيرة مع انتشار فيروس كورونا المستجد في بلدان كثيرة ولجوء الدول إلى عزل بعض المواطنين ووضع آخرين في حجر صحي.

    في هذا التقرير نرصد عددا من الفوارق بين المفهومين المتقاربان في المعنى والمختلفان في جوهرهما.

    فمن حيث المعنى تقول منظمة الصحة العالمية إن الحجر الصحي يعني تقييد حركة أو فصل الأفراد الذين ربما تعرضوا لمرض معد، بينما العزل الصحي يعني فصل مصابين بالعدوى عن أشخاص أصحاء، وتقييد حركتهم.

    ​وتشير المنظمة إلى أن المستهدفين من الحجر الصحي هم أشخاص أصحاء توجد احتمالية مخالطتهم لمصابين، بينما العزل الصحي يكون لأشخاص تأكدت بالتحاليل المخبرية إصابتهم بمرض معدي.

    وتقول المنظمة أن أن الحجر الصحي لا يشترط أن يكون في منشأة صحية، وإنما يكون في أي منشأة ويفضل أن يكون في المنزل، بينما العزل الصحي يشترط أن يكون في المرافق الصحية التي تحددها الدولة.

    وفي حالة كورونا المستجد يكون الحجر الصحي لمدة 14 يوما وهي المدة التي قالت منظمة الصحة العالمية أنها فترة حضانة المرض، وهي تلك الفترة التي تظهر خلالها أعراض الإصابة بالفيروس، أما العزل الصحي فيستمر به المريض حتى اختفاء الأعراض تماما، وظهور سلبية التحاليل، بل ويشترط أن تكرر التحاليل أكثر من مرة للتأكد من سلبيتها.

    وفي الحجر الصحي يلتزم الشخص منزله ولا يسمح له بمغادرته إلا للضرورة القصوى، وتضع الدول شروط الخروج، أما في العزل الصحي فيمنع على المريض تماما مخالطة آخرين، ويمكن وضع مريضين في غرفة عزل واحدة شرط أن يكون بينهما مسافة متر ونص أو مترين على الأقل، وأن تكون الغرفة بها تهوية بشكل دائم. 

    في الحجر الصحي لا يخضع الشخص لبروتوكول علاج، على عكس العزل الصحي الذي يخضع فيه المريض لبروتوكول علاج تحدده السلطات الصحية في البلاد.

    ولا يشترط الإشراف الطبي في الحجر الصحي إلا مع ظهور الأعراض، وتكون هناك تعليمات فقط بطريقة التعامل في حالة ظهور أعراض المرض، أما في العزل الطبي فيكون المريض تحت إشراف طبي صارم.

    وعلى الشخص الذي في الحجر الصحي أن يلتزم بالراحة والمواظبة على غسل الأيدي بالماء والصابون، واستخدام المطهرات فقط، أما في العزل الصحي فيلتزم المريض بالراحة واتباع بروتوكول العلاج الموضوع له.

    انظر أيضا:

    روسيا تكشف عن الأماكن الأكثر خطورة لتفشي "كورونا" في سوريا
    تقصير أم نقص أموال... لماذا فشلت "الأونروا" في إنقاذ اللاجئين من كورونا؟
    أكبر ناجية في العالم من كورونا... عجوز هولندية عمرها 107 أعوام
    "أنصار الله": السعودية تقوم بترحيل موبوئين واليمن المحاصر لا ينقصه كورونا
    وكالة: منظمة الصحة العالمية بحاجة لأكثر من مليار دولار لمواصلة عملها ضد كورونا
    بيل غيتس يحدد متى يصبح الناس آمنين من فيروس كورونا
    نحو 7 مليون أمريكي إضافي يبحثون عن إعانات البطالة بعد خنق كورونا لاقتصاد البلاد
    كورونا يحرم الهواتف الذكية من أي "إيموجيز" جديدة حتى 2022
    في حوارها مع "سبوتنيك"... وزيرة التضامن المغربية تكشف خطتها لمواجهة "كورونا"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار منظمة الصحة العالمية, منظمة الصحة العالمية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook