12:05 GMT15 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أقال الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، مساء اليوم الخميس، وزير الصحة لويز مانديتا، الذي يحظى بشعبية واسعة، بعد خلافات استمرت أسبوعين بين الرجلين بشأن وجهات نظر مختلفة جذريا حول وباء فيروس كورونا.

    وكتب مانديتا في تغريدة له عبر "تويتر": "تلقيت للتو إشعارًا بإقالتي من قبل الرئيس جايير بولسونارو. أود أن أشكركم على الفرصة التي أتيحت لي، لإدارة خدمتنا الصحية وللتخطيط لمحاربتنا ضد وباء فيروس كورونا، هذا التحدي الكبير الذي يواجهه نظامنا الصحي".

    وبحسب صحيفة "الغارديان"، دافع مانديتا طوال الوقت عن التباعد الاجتماعي، في حين يصر الرئيس اليميني على أن تأثير الوباء على الاقتصاد البرازيلي المتعثر أكثر أهمية من الخسائر في الأرواح.

    إن تقليل بولسونارو من شأن فيروس كورونا ودعوته العامة للبرازيل لتخفيف إجراءات الحجر الصحي والعودة إلى العمل، أثارت الرعب لدى النقاد والعديد من المواطنين، مما أثار احتجاجات ليلية ضارية في المدن الكبرى.

    ​وبحسب الصحيفة، تسببت جهود بولسونارو بتقويض جهود الحكومات الإقليمية لفرض عمليات الإغلاق هذه، وأثارت تمردًا سياسيًا من قبل حكام جميع الولايات البرازيلية الـ27 تقريبًا.

    سجلت البرازيل حتى اليوم، أكثر من 30 ألف إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" الناتج عن فيروس كورونا المستجد، إلى جانب 1900 ألف حالة وفاة وأكثر من 14 ألف حالة شفاء.

    انظر أيضا:

    إضاءة تمثال المسيح في البرازيل بالزي الطبي تثمينا لجهود العاملين في هذا القطاع... فيديو وصور
    تويوتا تعلق إنتاج السيارات في البرازيل حتى يونيو
    المعارضة البرازيلية تطالب باستقالة الرئيس بسبب موقفه من الحالة المتعلقة بـ"كورونا"
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, البرازيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook