23:02 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    121
    تابعنا عبر

    رصد مراقبو العقوبات المستقلين، ثماني سفن كورية شمالية، عدد منها تحمل شحنات فحم خاضعة للعقوبات راسية في ميناء صيني في 10 أكتوبر/تشرين الأول عام 2019.

    وجاء في التقرير السنوي المقدم إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من مراقبي العقوبات المستقلين، أن كوريا الشمالية واصلت الاستهزاء بقرارات المجلس "من خلال صادرات بحرية غير مشروعة تتكون من سلع أهمها الفحم والرمل" في عام 2019 مما عاد على بيونغ يانغ بمئات الملايين من الدولارات، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

    وتهدف العقوبات إلى كبح البرنامج النووي الكوري الشمالي. كما تدعو الدول إلى تفتيش الشحنات المتجهة إلى كوريا الشمالية أو القادمة منها في نطاق أراضيها أو الجاري نقلها على سفن تحمل علم كوريا الشمالية.

    في سياق متصل، أجرت كوريا الشمالية اختبارات صاروخية 13 مرة العام الماضي، كان آخرها في نوفمبر/تشرين الأول في استعراض للقوة والتعبير عن الإحباط من توقف محادثات نزع السلاح النووي مع واشنطن بعد قمة عدم الاتفاق بين كيم وترامب في فبراير/شباط من نفس العام، بحسب الوكالة.

    انظر أيضا:

    إعلام: كوريا الشمالية تطلق عدة قذائف صاروخية
    طائرة تجسس أمريكية تحلق واستنفار عسكري في كوريا الجنوبية بعد "صواريخ الشمال"
    خبير: عمليات إطلاق كوريا الشمالية لقذائف جديدة تبين مواصلتها تنويع قواتها الصاروخية
    الكلمات الدلالية:
    العقوبات, كوريا الشمالية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook