10:49 GMT15 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    فرغت كنيسة مقبرة مدينة بيرغامو، شمالي إيطاليا من النعوش بعد معاناة ليست بالسهلة بسبب انتشار فيروس كورونا المسبب لمرض "كوفيد 19".

    نشر رئيس بلدية مدينة بيرغامو، شمالي إيطاليا، اليوم السبت، صورة تظهر كنيسة مقبرة المدينة بعدما فرغت من نعوش ضحايا وباء "كوفيد 19".

    مستشفى بيرغامو الميداني،  حيث يُعالج مصابو كورونا، إيطاليا 6 أبريل 2020
    © Sputnik . Press service of the Ministry of Defence of the Russian Federation
    وعلق مسؤول المدينة على الصورة: "أخيرا، فرغت كنيسة مقبرة بيرغامو".

    وبحسب "سكاي نيوز عربية"، تعتبر مدينة بيرغامو التي يدير شؤونها جورجيو غوري؛ العضو في الحزب الديموقراطي الوسطي، من الأكثر تضررا بالوباء وتوصف بـ "المدينة الشهيدة" .

    وفي تغريدة أخرى يوم الخميس، أوضح رئيس البلدية أن 795 من سكان المدينة قضوا بين الأول من مارس و12 أبريل.

    وتتجاوز هذه الحصيلة ضعف العدد الذي أعلنته السلطات والبالغ 272 كونه لم يشمل سوى المتوفين الذين خضعوا للفحوص.

    وخلال الأزمة، لم تتمكن دائرة شؤون الجنازات في البلدية من مواجهة وتيرة الوفيات السريعة، مما اضطرها إلى إرسال جثث إلى مناطق أخرى لأجل دفنها.

    وسجلت إيطاليا اليوم السبت تراجعا في معدل الوفيات اليومي بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، فيما ناهز إجمالي الإصابات 176 ألفا.

    وأعلنت هيئة الحماية المدنية في مؤتمرها اليومي، اليوم السبت، أن إجمالي الإصابات بلغ 175.925 (بزيادة 3491)، وإجمالي الوفيات 23227 (بزيادة 482 خلال 24 ساعة).

    فيما بلغ إجمالي المتعافين 44927، بحسب الهيئة، بزيادة 2200 عن الأمس.

    وكانت إيطاليا قد أعلنت أمس، الجمعة، تسجيل 575 وفاة خلال 24 ساعة سابقة على الإعلان.

    انظر أيضا:

    إيطاليا تفتح أذرعها لطبيب إيطالي إذا أقاله ترامب
    مديرة مستشفى في إيطاليا: أول لحظة استرخاء في أغسطس ومنحنى العدوى يمكن أن يرتفع
    تطبيق ذكي في إيطاليا لتتبع تفشي وباء كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook