04:05 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    أعلنت الشرطة الكندية، مساء اليوم الأحد، أن إطلاق النار المكثف الذي هز مدينة بورتابيك الريفية في إقليم نوفا سكوتيا شرق البلاد أودى بحياة أكثر من 10 أشخاص.

    بورتابيك - سبوتنيك. وقالت شرطة نوفا سكوتيا، في مؤتمر صحفي، إن الهجوم المسلح أسفر عن مقتل أكثر من 10 أشخاص، إلا أن العدد الدقيق للضحايا غير محدد بعد.

    بدورها، أفادت تقارير إعلامية كندية، بأن من بين القتلى، المشتبه به في إطلاق النار وضابط شرطة.

    هذا وأفادت وسائل إعلام كندية، مساء الأحد، بمقتل عدة أشخاص جراء إطلاق نار كثيف على يد رجل مسلح في مدينة بورتافيك بإقليم نوفا سكوتيا شرق كندا.

    وقالت تقارير إعلامية كندية، إن الهجوم أودى بحياة عدة أشخاص بينهم المشتبه به في إطلاق النار وضابط شرطة، بينما لم يتم ذكر العدد الدقيق للضحايا.
    ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن الشرطة الكندية قولها إن الحادث أودى بحياة 16 شخصا. مشيرة إلى أنه الأكثر دموية في تاريخ البلاد.

    وأشارت تقارير إلى أن الشرطة الكندية أعلنت زيادة ارتفاع عدد ضحايا حادث إطلاق النار بمنطقة نوفا سكوشيا إلى 13 قتيلا بخلاف منفذ الهجوم.

    وأفادت الشرطة المحلية، في وقت سابق، بأن الهجوم نفذ على يد المواطن، غابريل وورتمان، البالغ 51 عاما من عمره، والذي تم القبض عليه ونقله إلى مركز احتجاز بعد عملية ملاحقة إثر محاولته الفرار من موقع الحادث.

    وأوضحت، في تقريرها المبدئي، أن إطلاق النار، الذي نفذ ليلة السبت إلى الأحد، أسفر عن "إصابات متعددة"، فيما كان المهاجم يرتدي زيا شرطيا كما قاد سيارة تشبه سيارات الشرطة الملكية الكندية رغم أنه ليس من عناصرها.

    وذكرت الشرطة الكندية في حينه أنها لا تزال تعمل على تحديد دوافع الهجوم.

    ويعتبر إطلاق النار الجماعي نادرا نسبيا في كندا، التي لديها قوانين أكثر صرامة للسيطرة على الأسلحة من الولايات المتحدة.

    وفي أغسطس/ آب 2018 ، قتل رجل في مقاطعة نيو برونزويك المجاورة بالرصاص أربعة أشخاص ، من بينهم اثنان من ضباط الشرطة ، في مجمع سكني.

    انظر أيضا:

    مقتل ضابط وإصابة آخر فى حادث إطلاق نار شرقي كندا
    بمعايير وشروط معينة... مصر تجلي 200 مواطن عالقين في كندا
    كندا تتخذ إجراءت جديدة بحق المسافرين لمواجهة تفشي فيروس كورونا
    ترودو يعلن استمرار إغلاق الحدود بين كندا وأمريكا لمدة 30 يوما أخرى
    الكلمات الدلالية:
    حادث إطلاق نار, الشرطة الكندية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook