05:46 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    علق المكتب الرئاسي الكوري الجنوبي اليوم الثلاثاء على التقارير التي أفادت بأن الزعيم الشمالي كيم جونغ أون، في "خطر شديد" إثر خضوعه لعملية جراحية.

    وقال المكتب إنه لم يرصد أي علامات "غير طبيعية" قد تشير إلى أن القائد الشمالي يواجه مشكلة صحية خطيرة، وذلك بحسب وكالة يونهاب.

    فيما يتعلق بالأخبار "لا يمكننا تأكيد أي شيء ولم نلحط أي أنشطة غير طبيعية في كوريا الشمالية" وفقا لما أفاد به المتحدث باسم البيت الأزرق كانغ من-سيوك في رسالة نصية للمراسلين.

    يأتي هذا استجابة لبعض التقارير الإعلامية التي تفيد بأن كيم قيد الرعاية الصحية في المستشفى بعد خضوعه لجراحة. فقد أشارت شبكة "سي إن إن" إلى أن الولايات المتحدة تراجع أخبارا استخبارية تفيد بأن الزعيم الشمالي في "خطر شديد"، نقلا عن مسؤول أمريكي لم يُكشف عن اسمه.

    ونقلت "يونهاب" عن مسوؤل حكومي اشترط عدم الكشف عن هويته أن "الخبر غير حقيقي".
    وأفاد مسؤول آخر بأنه لا علامات متعلقة بصحة كيم، مشددا على أن كيم شوهد يمارس أنشطة عامة مؤخرا.
    هذا وقد بثت "سي إن إن" هذه الأخبار بعد أن قام منفذ "إن كيه (NK)" اليومي للأخبار المتخصص في أخبار كوريا الشمالية بإعلان خبر يفيد بأن كيم قيد الرعاية الصحية في المستشفى بعد خضوعه لجراحة في القلب والأوعية الدموية.
    وتُثار العديد من التكهنات حول ما حدث لكيم حيث أنه لم يقم بزيارته السنوية لقصر الشمس يوم الأربعاء الماضي بمناسبة الذكرى رقم 108 لمولد جده الراحل ومؤسس الدولة كيم إيل- سونغ.
    وقد شوهد "كيم" للمرة الأخيرة يوم 11 أبريل/نيسان في تقارير إخبارية من الإعلام الشمالي الرسمي، تناولت مشاركته يوم السبت في اجتماع المكتب السياسي للحزب الحاكم، حيث دعا إلى "إجراءات وطنية صارمة مضادة للتحقق بدقة من تسلل الفيروس".
    بيد أنه لم يشارك في جلسة رئيسية بالبرلمان اليوم الذي يليه، ولم تنقل وسائل الأخبار الرسمية مشاركته في اختبار الأسلحة الأحدث الذي أجرته البلاد يوم الثلاثاء الماضي، قبل يوم واحد من ذكرى ميلاد جده الراحل، ويعد هذا غيابا غير طبيعي، إذ إنه كان يشرف بنفسه على هذا النوع من الاختبارات في الأشهر الأخيرة.

    وقد نُقل من قبل أن "كيم" يعاني من مشكلات صحية متعلقة بالسمنة والتدخين الشره. وعادة ما أثار غيابه لفترات طويلة عن الأحداث الرئيسية العامة شائعات متعلقة بصحته.
    وقد اختفى عن الأعين لمدة 40 يوما في أوائل سبتمبر/أيلول 2014، ثم عاد للظهور وهو يسير عرجا. وأوضحت وكالة المخابرات الجنوبية في وقت لاحق أنه خضع لعملية جراحية لإزالة كيس دهني من كاحله.
    بيد أنه من الصعب جدا التحقق من التكهنات بالنسبة لدولة الشمال المنغلقة والمنعزلة، مع وجود عدد قليل جدا من المسؤولين يسمح لهم بالاطلاع على حالة الزعيم.

    انظر أيضا:

    تفاصيل جديدة بشأن "مرض" زعيم كوريا الشمالية و"تدهور حالته الصحية"
    الأمم المتحدة تنشر صورة لاختراق كوريا الشمالية العقوبات في مياه الصين
    الصين تعلق على تقارير "تدهور صحة زعيم كوريا الشمالية"
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الجنوبية, كوريا الشمالية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook