20:52 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    شنت جماعات حقوقية هجوما ضاريا على رئيس السلفادور، نجيب أو كيلة، عقب نشره صورا صادمة لمئات السجناء تم صفهم بجوار بعضهم البعض بالملابس الداخلية عقب اندلاع موجة من العنف.

    وبحسب ما نشرته وكالة "رويترز"، حذر خوسيه ميغيل فيفانكو، المدير التنفيذي لمنظمة "هيومن رايتس ووتش للأمريكيتين"، من انزلاق السلفادور إلى "دكتاتورية"، مطالبا برد قوي من المجتمع الدولي.

    وأجاز الرئيس أبو كيلة استخدام الشرطة والجيش للـ"قوة المميتة" ضد أفراد العصابات لوقف تزايد أعمال العنف أثناء جائحة كورونا.

    وسجلت السلفادور 24 جريمة قتل يوم الجمعة الماضي، في أسوأ حصيلة يومية منذ تولي أبو كيلة السلطة بحلول يونيو/ حزيران الماضي.

    وقال رئيس السلفادور إن العصابات تستغل انشغال قوات الأمن في المساعدة على مكافحة تفشي فيروس كورونا.

    وبرر أبو كيلة استخدام القوة المميتة من جانب الشرطة والجيش، من أجل الدفاع عن النفس ومن أجل الدفاع عن حياة المواطنين.

    يذكر أن الحكومة أمرت أيضا بوضع أفراد العصابات داخل زنزانات محكمة الإغلاق تشبه الصناديق الحديدية، في محاولة لقطع خطوط الاتصال فيما بينهم.

    انظر أيضا:

    فنزويلا تطرد دبلوماسيي السلفادور في إطار "الرد بالمثل"
    السلفادور تحظر دخول المسافرين من إيران بسبب "كورونا"
    المكسيك ترد على اتهام السلفادور بالسماح لمرضى "كورونا" بركوب طائرة
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, السلفادور
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook