16:14 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 25
    تابعنا عبر

    قدم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التعازي بوفاة شاب سوري قتل عن طريق الخطأ بعد إطلاق النار عليه من قبل الشرطة التركية.

    وأجرى الرئيس التركي اتصالا هاتفيا عزى فيه السيد عدنان حمدان العساني، والد الشاب "علي" الذي أصيب بعد إطلاق النار عليه من قبل الشرطة التركية عند نقطة تفتيش في ولاية أضنة.

    وبحسب وكالة أنباء "الأناضول"، فقد أطلقت الشرطة التركية النار على الشاب السوري، بعد عدم امتثاله لطلب الوقوف من قبل عناصر الشرطة.

    وأشار بيان دائرة الاتصال في الرئاسة التركية إلى أن أردوغان أعرب عن "حزنه الشديد إزاء الحادثة الأليمة" التي أودت بحياة الشاب السوري، مؤكدا متابعته التحقيقات الجارية في هذا الشأن.

    وأضاف أردوغان: "علي، ابننا أيضا، ولا يساورنكم الشك أبدا بخصوص صون حقوقه ومحاسبة الفاعل".

    بدوره قال والد الشاب، إن الشعبين التركي والسوري، تربطهما علاقات أخوة متينة، معربا عن اعتزازه بالحكومة التركية ورئيسها، وعن شكره لكافة المسؤولين الأتراك الذين اتصلوا به وقدموا له التعازي.

    وأوقفت السلطات التركية الشرطي عن العمل، إثر تسببه بوفاة الشاب السوري عن طريق الخطأ، بعد أن هرب من نقطة التفتيش، ولم يمتثل لأوامر الشرطة بالتوقف.

    انظر أيضا:

    تركيا تعلن استمرار إغلاق المدارس حتى 31 مايو المقبل
    أستاذ إعلام لـ"سبوتنيك": لبنان يعيش صراعا بين السعودية وتركيا
    تركيا تطالب مصر بوقف دعم حفتر وترفض اتهامها بدعم الإرهابيين في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, أردوغان, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook