00:00 GMT12 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال عالم الأحياء الدقيقة البلجيكي بيتر بيوت، إنه لا توجد فرص أحادية للنجاة من فيروس كورونا المستجد، مضيفا: "لن ينتهي الوباء في أي مكان حتى ينتهي في كل مكان".

    ذكرت ذلك الصفحة الرسمية للمفوضية الأوروبية على "تويتر"، اليوم، الأحد، حيث نشرت مقطعا مصورا للعالم البلجيكي الأصل، الذي يتولي منصب مدير عام مدرسة لندن للصحة وطب المناطق الحارة.

    ولفتت المفوضية الأوروبية إلى تأكيد العالم البلجيكي الأصل، على أهمية العمل العمل الجماعي ووجود رد عالمي واحد لمواجهة هذا الوباء، الذي لا يمكن لأي دولة أو مجتمع أن يواجهه منفردا.

    وتقول صحيفة "الغارديان" البريطانية إن بيتر بيوت، هو من أكثر العلماء خبرة في مجال محاربة الأوبئة والأحياء الدقيقة، ومن أبرزها وباء "إيبولا".

    وشغل هذا العالم العديد من المناصب العلمية في العالم بداية من الأمم المتحدة إلى مؤسسات دولية أخرى.

    واتخذت العديد من دول العالم إجراءات استثنائية، ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي الفيروس المسبب لمرض "كوفيد - 19".

    وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 3.4 ملايين مصاب، بينهم أكثر من 244 ألف حالة وفاة.

    وكانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، التي أصبحت تحتل المركز السادس عالميا بنحو 84 ألف إصابة.

    وتأتي الولايات المتحدة الأمريكية في المركز الأول عالميا بعدما تجاوز عدد المصابين فيها مليون و138 ألف مصاب وأكثر من 66 ألف حالة وفاة.

    انظر أيضا:

    بقيمة ترليون يورو.. هل تنقذ الخطة الاقتصادية الجديدة أوروبا من تبعات كورونا؟
    وزير الخارجية الإيراني يزور سوريا... اقتصاد أوروبا بحاجة لـ 500 مليار يورو للتعافي من كورونا
    رقصة ممرضات بريطانيات ضد "كورونا" تثير جدلا في أوروبا و"تويتر" يتدخل... فيديو
    هل تتمكن أوروبا من إنقاذ اقتصادها بعد أزمة كورونا؟
    باحث يكشف عن خدعة إيطالية حول تفشي كورونا في أوروبا
    الكلمات الدلالية:
    المفوضية الأوروبية, أمريكا, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook