02:40 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    141
    تابعنا عبر

    أعلنت السلطات المكسيكية وفاة تاجر المخدرات الشهير مويسيس إسكاميلا والملقب بـ"قاطع الرؤوس" عن عمر ناهز 45 عاما، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

    وكان إسكاميلا يقضي عقوبة السجن لمدة 37 عاما بتهمة الاتجار بالمخدرات والأسلحة، فضلا عن ارتكاب جريمة قتل راح ضحيتها 12 شخصا قطع رؤوسهم في 2008، وفقا لما نشرته هيئة "بي بي سي".

    ويعد إسكاميلا من الأعضاء البارزين في عصابة "لوس زيتاس" وتوفي عقب أسبوع من المعاناة من مشكلات في التنفس بسبب الإصابة بفيروس كورونا، المسبب لمرض "كوفيد - 19".

    وقضى إسكاميلا أكثر من عقد في السجن بعد اتهامه في سلسلة مع عمليات القتل و"قطع الرؤوس"، مما جعل كثيرين يطلقون عليه لقب "الذي لا يرحم".

    وبجانب الإتجار في المخدرات، كانت أنشطة العصابة تشمل الاختطاف والابتزاز والاتجار بالبشر وتهريب الأسلحة.

    وبحسب السلطات المكسيكية، تشكلت العصابة من أفراد فارين من الجيش ومع اعتقال قائدها تريفينو موراليس، انقسمت لمجموعتين دخلتا في معارك مسلحة حتى عام 2018.

    انظر أيضا:

    7 معلومات عن "اختبارات كورونا"... كيف يتم اكتشاف الفيروس؟
    إفلاس ثاني أقدم شركة طيران في العالم بسبب كورونا
    بروتوكول خاص لدخول منازل القطريين في زمن كورونا... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, المكسيك, الشرطة المكسيكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook